السيسي يعيد ترتيب أوراق الاعلام المصري.. الإطاحة بإعلاميين ومنتجين بارزين وإعادة آخرين

0

كشفت مصادر صحفية مصرية، تفاصيل إعادة النظام الذي يقوده عبد الفتاح السيسي ترتيب ملفات الإعلام المصري، وذلك بعد الأنباء التي جرى تداولها بتغيرات مرتقبة داخل “الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية”.

وتعد الشركة المصرية الذراع الإعلامية للنظام المصري حيث إنها مملوكة للمخابرات المصرية، وتملك أغلب وسائل الإعلام والصحف الخاصة المصرية.

تحقيقات داخلية

ووفق تقرير لموقع “الجزيرة نت”، فإن الأخبار التي تم تداولها على نطاق واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي، منذ مساء الأحد، تحدثت عن تحقيقات تتم داخل “المتحدة للخدمات الإعلامية”.

وحسب التقرير، فإن ذلك بسبب وجود شبهة إهدار مال عام، مما سيدفع للإطاحة بالمنتج تامر مرسي من رئاسة الشركة، والاكتفاء بدوره في شركة سينرجي للإنتاج الفني.

المصادر الصحفية المصرية تحدثت عن ملفات تسببت في الأزمة الحالية أبرزها ملف مسلسل “خالد بن الوليد”، الذي أدت خلافات بين بطل المسلسل ومخرجه إلى توقف العمل.

إضافة إلى ذلك مسلسل “الملك أحمس”، الذي توقف العمل فيه رغم تصوير أكثر مشاهده وذلك بسبب برومو المسلسل الذي لاقى اعتراضات واسعة بسبب شكل البطل وملابس الممثلين وغيرها من التفاصيل.

وإلى جانبهم كان مسلسل “نسل الأغراب” الذي انتقد البعض نهايته الدموية غير المبررة واتهم آخرون المخرج محمد سامي بمجاملة زوجته بطلة المسلسل على حساب العمل الفني.

نفي مبهم

من جانبها، أصدرت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية بيانا “مبهما” تم إرساله للصحف المصرية، نفت فيه “ما يثار من شائعات عبر وسائل التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية”.

أقرأ أيضاً: إيقاف برنامج مذيع مقرب من نظام السيسي بعد إعلان تخصيص حلقة لدعم فلسطين

وقالت “إنها سوف تتخذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة ضد مروجي تلك الشائعات”.

ولم يحدد بيان الشركة ماهية الشائعات التي تنفيها، كما أنه لم ينف بشكل محدد وجود التحقيقات المالية، أو الإطاحة بتامر مرسي.

واكتفى البيان، بالإعلان عن “عقد مؤتمر صحفي السبت المقبل، للإعلان عن ما تحقق من إنجازات وملامح التطوير خلال المرحلة القادمة وخططها المستقبلية”.

رحيل مفاجئ

تطورات أخرى شهدها الإعلام المصري، أبرزها الرحيل الغامض للإعلامي أسامة كمال عن تقديم برنامج “90 دقيقة” على قناة المحور.

وقابل ذلك، عودة الإعلامي تامر أمين للشاشة بعد غياب طويل بسبب عقوبة تعرض لها إثر سخريته من أهالي الصعيد في جنوب مصر.

وأعلن كمال بشكل مفاجئ في ساعة متأخرة من مساء السبت عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، الاعتذار عن تقديم برنامجه “90 دقيقة”، الذي يذاع على قناة المحور، خلال الفترة المقبلة.

وربط البعض بين اعتذار كمال، وإعلانه في وقت سابق عن عودته للظهور، عبر برنامج “90 دقيقة”، لتقديم حلقة خاصة عن فلسطين، والحديث عن تفاصيل مبادرة وقف إطلاق النار الناجحة برعاية مصر، وردود الأفعال الدولية حولها، قبل أن يتم إلغاء الحلقة لاحقا.

عودة مشروطة

وتشهد الساحة الإعلامية، في التوقيت ذاته، عودة الإعلامي تامر أمين مقدم برنامج “آخر النهار” على قناة “النهار” المصرية، للظهور على الشاشة من جديد، بعد حصوله على تصريح مؤقت لمزاولة المهنة لمدة 3 أشهر، من نقابة الإعلاميين.

جاء هذا الإجراء عقب قرار النقابة، في فبراير/شباط الماضي، سحب تصريح تامر أمين، لمخالفته ميثاق الشرف الإعلامي، بعد الحديث بأسلوب غير لائق عن أهالي الصعيد.

ووضعت النقابة، طبقا لصحيفة الوطن المصرية، شرطين لظهور المذيع العائد وهما الالتزام بميثاق الشرف الإعلامي ومدونة السلوك المهني.

على جانب آخر، تقدم عدد من الإعلاميين بطلبات لتجديد تصريح مزاولة المهنة طبقا لقانون نقابة الإعلاميين.

ومن أبرز الذين تقدموا لتجديد تصريح مزاولة المهنة مدحت شلبي مقدم برنامج مساء أون تايم على فضائية “أون تايم سبورتس” وهو ضابط شرطة سابق، ومصطفى بكري مقدم برنامج حقائق وأسرار على قناة صدى البلد، وأحمد موسى مقدم برنامج على مسؤوليتي، على القناة ذاتها.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More