بعد تجمعات صحار و صلالة السلميّة .. هل وصلت الرسالة الى السلطان؟!

1

ذكر محامون عُمانيون انّه تمّ الإفراج عن جميع المحتجزين الذين تم توقيفهم لساعات خلال مشاركتهم في الوقفات السلمية يومي الأحد والإثنين في ولاية صحار بسلطنة عمان.

وكان عدد من المحامين العُمانيين، أعلنوا عبر تويتر، تطوعهم للدفاع عن الموقوفين على خلفية تجمعات للمطالبة بوظائف في ولايتي صلالة وصحار.

الرسالة وصلت ..

من جهته، قال العضو السابق بمجلس الشورى العُماني، ورئيس مجلس إدارة الشركة العمانية للتنمية السياحية عمران، في تغريدةٍ بـ”تويتر” إن رسالة الشباب العُماني وصلت إلى وليّ الأمر، في إشارة إلى السلطان هيثم بن طارق .

وكتب في تغريدته: “إلى شبابنا المحب لوطنه والمتطلع للمساهمة في مسيرة البناء .. خرجتم لإيصال رسالة، وجميعنا على يقين بأن رسالتكم وصلت لولي أمرنا”.

وأضاف: “كما أننا على ثقة بأن موضوعكم لم يغب ولا للحظة عن إهتمامه”.

وتابع: “وبما أن الرسالة وصلت؛ فمن الواجب علينا أن نتريث وننتظر الرد، والذي سيحمل كل الخير بإذن الله”.

وكان شبان عُمانيون عاطلين عن العمل ومطالبين بالتوظيف ومسرّحين من وظائفهم في ولاية صحار، نظكوا تجمعا سلمياً أمام مبنى مديرية العمل في المحافظة رافعين شعارات تطالب بتسريع معالجة أوضاعهم.

كما نظمت في ولاية صلالة وقفة تضامنا مع محتجي صحار وتأييدا للمطالب بالتشغيل والتنمية .

وخلال ذلك، أوقفت الأجهزة الأمنية، عدداً من المشاركين في التجمعات، قبل الإفراج عنهم في وقتٍ لاحق.

وطالب عُمانيون يطالبون بخروج المسؤول لطمأنة الباحثين عن عمل والاستماع لهم، معتبرين أنّ ذلك  سيكون له وقع كبير في نفوس الشباب مع اتخاذ خطوات فاعلة وملموسة لحل أزمة الباحثين عن عمل والمسرحين من أعمالهم.

المفتي يدعو لحل مشكلات الباحثين عن عمل 

الشيخ أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة دعا المسؤولين إلى حل مشكلات من هم تحت مسؤولياتهم.

وفي إشارة إلى الاحتجاجات الدائرة قال الشيخ الخليلي في بيان عبر حسابه الرسمي بتويتر: (ما دخل الرفق شيئا إلا زانه، ولا دخل العنف أمرا إلا شانه، فيجب أن يسود بين جميع الأطراف منطق الحكمة لا الشدة، وأن تصدق النيات في حل المشكلات).

وتابع مفتي السلطنة أن صاحب الحاجة أعمى لا يرى إلا قضاءها.

كما بعث برسالة للمسؤولين وقال إنه (على جميع المسؤولين أن يسعوا إلى حل مشكلات من هم تحت مسؤولياتهم؛ فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته.)

واستطرد مفتي السلطنة في بيانه:(وأذكر الجميع بما يروى عن الفاروق رضي الله عنه أنه قال: “لو عثرت بغلة في العراق لخفت أن يسألني الله عنها : التي لم تصلح لها الطريق يا عمر؟”.

واختتم:(ومع خلوص النية والرغبة في حل المشكلات، تكون النتيجة مرضية للجميع بعون الله وتوفيقه).

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. هزاب يقول

    الرسالة لم تصل! هو خارج التغطية والخط مشغول وعمانتل ارسالها لا يصل إلى حيث هو! خخخخخخخخخ!
    كان لديه سنة ونصف كفيلة بعمل الكثير وإصلاح ما افسده الهالك الفاطس كابوس !
    بعد فساد 50 سنة نصف قرن أتى من يتنصل من كل حق للشعب! خخخخخخ!
    بس صحار صراحة ما تخيب الظن وصلالة رجال يعجبوك!
    أوصور على الخط هل السنة والجماعة دلائما في الموعد!
    عسى معاقل الإباضية المنافقين يتعلموا شوية !
    ترى الجوع واحد والجوع كافر! صحار 2011م وصحار 2021م أصل وأصل وليس أصل وصورة! ترى الأمن الداخلي والمكتب السلطاني في أسوأ أحواله ! والمكتب الخاص شكله يغط في نوم عميق! خخخخخخ1 الشخير وصل تل ابيب!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More