الإمارات تتغيب عن اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة لبحث ما يجري في فلسطين

0

تغيبت الإمارات عن اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي عقد في مقر المنظمة الدولية في نيويورك، لبحث التطورات في فلسطين، حسب ما قال دبلوماسيون دوليون.

وقال الدبلوماسيون إن وفد أبوظبي “لم يتقدم بطلب المشاركة في الاجتماع حتى بدئه”، فيما شاركت كلاً من البحرين والمغرب والسودان، وهم الدول المطبعة مؤخراً مع إسرائيل.

الإمارات ترفض المشاركة في الاجتماع

وأضاف الدبلوماسيون أن مكتب الجمعية العامة تلقى “خطابات رسمية من وفود 70 دولةً عضواً بالأمم المتحدة، يؤكدون فيها موقف بلدانهم من العدوان الوحشي الذي تشنه إسرائيل على قطاع غزة، فيما لم تتقدم الإمارات بطلب لحضور الاجتماع”.

بينما لم تقدم المصادر “تفسيراً لإحجام الوفد الإماراتي عن تقديم طلب للمشاركة في الاجتماع”.

اتفاق وقف إطلاق النار في غزة

ويدخل الساعة الثانية فجراً، اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ في قطاع غزة، عقب موافقة إسرائيل والفصائل الفلسطينية على المقترح المصري الذي أنهى العدوان الإسرائيلي الذي تواصل 11 يوماً على قطاع غزة وخلف ما يزيد عن 232 شهيداً، بينهم 65 طفلاً و39 سيدة و17 مسناً، بجانب 1900 جريح، بحسب وزارة الصحة في القطاع.

اقرأ أيضاً: نظام المهداوي: أموال السيسي لغزة إماراتية بهدف دعم تيار دحلان وتقويض حماس

فيما استشهد 29 فلسطينياً، بينهم 4 أطفال، وأُصيب قرابة 7 آلاف بالضفة الغربية المحتلة، وضمنها القدس، خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي، يستخدم فيها الرصاص الحي والمعدني وقنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.

الأمم المتحدة ومحنة الشعب الفلسطيني

في سياق متصل، تعهد رئيس الجمعية فولكان بوزكير، لوزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، الخميس، بأن تظل المنظمة الأممية دائماً مفتوحة للمناقشات بشأن محنة الشعب الفلسطيني.

جاء ذلك في بيان أصدره المتحدث باسم رئيس الجمعية بريندن فارما، عقب اجتماع ثنائي عقده بوزكير مع المالكي على هامش جلسة الجمعية المنعقدة حالياً بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.

ذكر البيان أن بوزكير “ناقش مع المالكي الوضع الحالي في فلسطين وكذلك اجتماع الجمعية العامة اليوم، الذي يجري في إطار بندَي جدول الأعمال المتعلقين بالوضع في الشرق الأوسط وقضية فلسطين”.

كما أضاف: “أعرب بوزكير عن قلقه العميق إزاء استمرار العنف والخسائر في أرواح المدنيين الأبرياء ومن ضمنهم الأطفال بالأراضي الفلسطينية المحتلة وغزة”.

إضافة إلى ذلك، تعهد بوزكير للمالكي، بأن “الجمعية العامة ستظل مفتوحة دائماً للمناقشات بشأن محنة الشعب الفلسطيني، وأن رئيسها لا يزال على استعداد لعقد اجتماعات رسمية حول هذا الموضوع إذا طلبت الدول الأعضاء ذلك”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More