أطباء يرقصون على جسد مريض أثناء عملية جراحية في تونس

0

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو يظهر أطباء يرقصون في تونس، على أنغام الموسيقى أثناء إجراء عملية جراحية.

أطباء يرقصون أمام جسد مريض

وتظهر إحدى عناصر الفريق الطبي بالفيديو الذي تم نشره عبر تطبيق “تيك توك”، وهي تبتسم وتبدأ بتصوير باقي  زملائها الذين يتراقصون على أنغام أغنية (ألفوندو) لمغني الراب التونسي جنجون، بينما يظهر المريض ممداً على سرير العمليات وجسده مفتوح.

وأثار الفيديو موجة غضب واسعة في الأوساط التونسية، وسط اتهامات بعدم احترام حرمة المريض، مطالبين بفتح تحقيق في الحادثة.

تونسيون غاضبون من وصلة الرقص التي أداها الأطباء

وكتب الصحفي التونسي فؤاد الأحول حول الواقعة عبر صفحته على (فيسبوك):  (ونحن نتساءل كيف ينسون المقص في بطن المريض؟ واحيانا ينسون ضمادات الجراح، واحيانا القفازات الخاصة بالعمليات.. المريض بطنه مفتوح وبين الحياة والموت وهم يتراقصون فوقه).

واستنكرت الإعلامية التونسية شيماء بوهلال ما حدث، وكتبت عبر صفحتها على (فيسبوك): (إلهي إن وضعتنا يوما بين يدي طبيب أو طبيبة دون وعي منا، فاجعله طبيبا مملا غير تقدمي أو منفتح على الطب في فرنسا وأمريكا، ولن يصور أمعاءنا ودماءنا تنزف ويضعها على وسائل التواصل الاجتماعي، تيك توك كانت أو حتى انستاغرام).

وانتقد الناشط التونسي صالح حناشي عبر صفحته على (فيسبوك)، تصوير المريض دون إذن عائلته، وكتب: (نقل مباشر لعملية جراحية على أنغام اغنية مسلسل الفوندو بصوت المغني جنجون.. السيدات والسادة الاطباء والاطارات شبه الطبية هل أخذتم ترخيص من المريض واهله للقيام بهذا المباشر؟ماذا يمكن أن نسميه يا متعلمين يا دكاترة يا بتوع المدارس؟ كل المقاييس والضوابط ضاعت في هذا البلد).

وعلقت الناشطة نداي غراب عبر (تويتر) غاضبة: (نريد أن نعرف يا أخي، هل هم حيوانات أم أطباء؟ أن لا يستوعبون أن الفيديو سيدمر حياتهم؟).

هذا ولم يصدر تعليق رسمي من الجهات المختصة حول الواقعة بعد.

ممرضة تونسية ترقص على أغاني حكيم

وسبق أن تداول الناشطون قبل أيام، عدة فيديوهات توثق رقص ممرضة تونسية في أحد المستشفيات في منطقة بن عروس في تونس، على أنغام المطرب الشعبي المصري حكيم.

اقرأ المزيد: شاهد ما فعلته عبير موسى (تلميذة دحلان النجيبة) داخل البرلمان التونسي وفجرت غضباً واسعاً

وأثارت الممرضة التونسية حينها جدلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فبينما هاجمها البعض واعتبروا تصرفها غير لائق، رأى آخرون أن طريقتها الخاصة لمحاولة تخفيف آلام المرضى ناجحة.

وتبين لاحقاً أن الممرضة تدعى  خلود فريشيشي (22 عاما)، وقالت في تصريحات لوسائل إعلامية: (أشتغل في مركز لعلاج الحروق، رغم إني لا زلت أدرس تمريض في معهد خاص، لأني أحب هذا المجال وأريد تحقيق أحلام والدي رحمه الله، لأنه كان يتمنى أن يراني ناحجة في حياتي).

وتعمل خلود التي أوشكت على التخرج في فترة إجازتها الدراسية، وتفضل البقاء بجوار المرضى، وقالت: (أحبهم وأكون سعيدة وأنا معهم، لأني أشعر أنهم مني وأنا مسؤولة عنهم، لذلك جئت أعمل عنا رغم أنني لا زلت أدرس).

وحول رقصها على نغمات أغاني حكيم داخل المستشفى، قالت خلود: (أريد أن أفرحهم ولأني أحب الفنان حكيم جدا لأنه مبهج، فقررت الرقص على أغانيه في المستشفى).

وأكدت خلود أن جميع الناس قابلت الموضوع بحب وسعادة ولم يعترض أحد على تصرفها، قائلة: (لأنني ممرضة فرفوشة).

الشيخ عبدالفتاح مورو مع مريم بن مولاهم

ومن الفيديوهات الراقصة التي أثارت الجدل في تونس حين ظهر الشيخ عبد الفتاح مورو، النائب السابق لرئيس حركة النهضة بتونس ونائب رئيس البرلمان الأسبق، برفقة الراقصة مريم بن مولاهم.

وظهر الشيخ مورو وهو يرقص مع الراقصة التونسية مريم بن مولاهم، وذلك خلال حفل خطوبتها الذي شاركها فيه مورو.

واحتفت الفنانة مريم بن مولاهم بهذه الصورة تحديدًا، فاكتفت بنشرها لوحدها عبر فيسبوك، وكتبت: “شرفني ونورني الشيخ عبد الفتاح مورو. بعدما لبى دعوتي لحضور حفل الخطوبة”.

وتم تداول الصورة ومقاطع فيديو قصيرة توثق مشاركة الشيخ مورو بالحفل بصورة واسعة. وسط آلاف التعليقات التي تباينت بين انتقاد لاذع، وبين من اعتبر الأمر طبيعياً وعادياً.

واتهم متابعو الفنانة مريم بن مولاهم بنشر هذه الصورة فقط، دون غيرها من أجواء حفل خطوبتها، حتى تثير الجدل.

لكن هناك أيضًا من انتقد مورو، مشددين على أنه أساء لمكانته كرجل دين وحقوقي وسياسي بارز.

وأشاد آخرون من المعلقين بشخصية مورو المتجددة، معتبرين أنه يقدم مثالًا للإسلام السياسي المنفتح على الآخر.

[web_stories title=”true” excerpt=”false” author=”false” date=”false” archive_link=”true” archive_link_label=”” circle_size=”150″ sharp_corners=”false” image_alignment=”left” number_of_columns=”1″ number_of_stories=”10″ order=”DESC” orderby=”post_date” view=”carousel” /]

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More