الفنانة شهد برمدا تثير الجدل: رأيت الرسول في المنام ووجهني لهذا الأمر .. وعائلتها تطلب منها تغيير اسمها!

1

أثارت الفنانة السورية، شهد برمدا، جدلاً واسعاً بما كشفته عن الصراع الذي تعيشه ما بين فنها وعائلتها المحافظة، والتي وصلت إلى حد طلبهم تغيير اسمها، وادّعت أن الحجاب ليس مقياس الإيمان والحشمة، وانها رأت الرسول في المنام ووجهها الى الغناء.

صوت المرأة عورة!

وقالت شهد برمدا في لقاء تلفزيوني مع الإعلامية رابعة الزيات، عبر برنامج “شو القصة”، على قناة “لنا”، إن عائلتها طلبت منها تغيير كنيتها لأنها تعتبر أن الغناء حرام وأن صوت المرأة عورة.

وأشارت شهد برمدا إلى أن عائلتها محافظة من الطرفين الأب والأم، مضيفة: “عائلة والدي منقسمة إلى فئتين، الأولى ذات نفوذ اجتماعي والفئة الثانية هي فئة متدينة جدا حيث ما زالوا حتى الآن يعتبرون أن الدين عبارة عن أن صوت المرأة عورة وطريقة لباسها وعدم لبس الكعب العالي أو وضع مساحيق التجميل”.

وتابعت شهد: “أما عائلة والدتي، فهي ملتزمة جدا. وكل ما أفعله يتنافى مع عائلتي منذ دخولي للوسط الفني. ومعظمهم يعتبرون أنه لا يسمح بوجود أحد من أفراد العائلة من الدخول هذا الوسط بسبب مكانتهم واسمهم في سوريا. لدرجة أنهم طلبوا مني أن أغير كنيتي لتصبح فقط شهد أحمد على اسم والدي”.

تشتت وضياع

وأوضحت شهد برمدا أن هذا “الالتزام”، جعلها مقلة جداً في نشاطاتها الفنية وظهورها، كما جعلها تعيش في حالة ضياع وتشتت ما بين إرضاء العائلة والمجتمع. والحفاظ على مسيرتها الفنية.

وقالت شهد: “تأثرت حياتي الفنية بسبب هذه القيود. وهناك الكثير من الأعمال التي أرفضها بنفسي وأعتبرها غير مناسبة لفتاة نشأت في عائلة محافظة”.

وأكدت شهد برمدا أنه بالرغم من هذه القيود وهذا التشتت. إلا أنها فخورة بكل ما قدمته من أعمال وأنها قادرة أن تترك أثرا وبصمة بأدواتها المقتنعة بها حتى لو لم تصل إلى ماتريد.

الحجاب والصلاة

وحول الحجاب، أوضحت شهد برمدا أنها كانت تضعه في المجالس الدينية فقط، وأضافت: “لم أكن مقتنعة بكل ذلك. لأن الحجاب ليس مقياساً للإيمان والدين. فوجه المرأة فيه إغراء أكثر من شعرها”.

وتابعت: “تغيرت نظرتي للكثير من الأمور في الحياة، خاصة الصلاة التي أصبحت أراها بمعناها العميق. وأصلي بقلبي دون ضرورة التقيد بممارسات وطقوس معينة. فالصلاة إيمان وخشوع بالقلب ولست بحاجة لوضع وسائط للتواصل مع ربي”.

وكشفت شهد برمدا في ختام اللقاء، أنها ستعود لممارسة نشاطاتها الفنية، وستقوم بإحياء حفلات في المستقبل القريب.

شهد برمدا

يشار إلى أن شهد برمدا (31 عاماً)، ولدت في حلب ، واشتهرت بعد وصولها إلى نهائيات برنامج سوبر ستار الموسم الثالث، وحصلت حينها على المركز الثاني بنسبة 47% من مجموع الأصوات ضد المتسابق السعودي إبراهيم الحكمي الذي فاز بالنهاية.

ومن أشد المعجبين بصوت شهد برمدا، هو الفنان العراقي كاظم الساهر الذي أشاد بها أكثر من مرة وفي أكثر من مناسبة.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. فاطمه بدر الخشيشي يقول

    ياشهد حرام الكذب على رسول الله صل وسلم وبارك عليه افضل منك الرسول تمام

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More