“هل نراك عارياً قريباً؟”.. اعلامية كويتية تهاجم عبدالمنعم عمايري بسبب صورته في “الحمام”

0

لم يسلم الفنان السوري عبدالمنعم عمايري، من انتقادات الإعلامية الكويتية المثيرة للجدل مي العيدان، وذلك بعد مشهد “الحمام” الذي أثار الجدل.

“هل فكرت بأولادك؟”

وأعادت مي العيدان نشر صورة عبدالمنعم عمايري، وأرفقتها بتعليق: “الفنان السوري عبدالمنعم العمايري مطلع عورته في مسلسل قيد مجهول”.

وتابعت: “أريد أن أعرف، ألا تأخذون من الأجانب سوى القشور والسلبيات؟ لكن أن تأخذوا منهم الأشياء الإيجابية لا طبعا!”.

وأشارت مي العيدان إلى مشاعر أبناء عبدالمنعم العمايري إذا رأوا والدهم بهذا المشهد وتسائلت: “أتمنى أن أعرف، قبل أن تقدم هذا المشهد الذي لا قيمة درامية له، هل فكرت بمشاعر أولادك وهو يرون منظرك بهذه الطريقة؟”.

وختمت مي رسالتها اللاذعة لعبدالمنعم عمايري قائلة: “اليوم أظهرت خلفيتك، ياترى هل العمل القادم سوف نراك عاريا تماماً؟ واضح أنك تقدم رسالة، ولكن رسالة مبتذلة”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by مي العيدان (@mayal3eidankwt)

“بتضلوا بقر”

وظهر عبد المنعم عمايري في الصورة التي انتشرت أمس الأربعاء، وهو يقضي حاجته داخل دورة المياه بمشهد وُصف بـ”المقرف والمقزز”.

كما اعتبر البعض أن الفنان قد أضاع مسيرته الفنية بهذا المشهد المقزز.

ورد عمايري على الانتقادات الوجهة له بعد تلك الصورة من مسلسل “قيد مجهول”.

وقال الفنان السوري: “عفكرة اللي عم ينتقدوا نفسهن شافوا مسلسل صراع العروش وضلوا سنة عم يحكوا عن روعة المسلسل والاداء والتمثيل والاخراج للمسلسل الاجنبي …حاجتكن بقا دافنينو سوا …وبيكفي ازدواجية معايير اذا شفتو بوسة او حمام او اي شي”.

كما أضاف: “عجبكم احضروا سوري ما عجبكم بطريقكم ع الدراما الاجنبية الله يهنيكم بتضللو بقر …الكلام موجه للي بيعرف حالو وشكرا لجمهورنا الذكي الراقي”.

“قيد مجهول”

و“قيد مجهول” أولى تجارب المخرج السوري السدیر مسعود الإخراجیة.وعرض عبر منصة إلكترونية، وهو مؤلف من 8 حلقات من نوع ” السايكو دراما” .

وتم تصوير العمل في لبنان خلال العام الماضي.

كما أنّ المسلسل من بطولة باسل خياط و عبد المنعم عمايري و نظلي الرواس وهيا مرعشلي وجيانا عيد وإيهاب شعبان وغيرهم.

و”قيد مجهول” من كتابة لواء يازجي ومحمد أبو لبن وإنتاج محمد مشيش.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More