كاتب سعودي يتطاول على الكويتيين بعد قول بدر الداهوم “اسرجوا خيولكم”

0

أثارت تغريدة للكاتب السعودي، خالد الزعتر، غضباً لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية والكويت. حيث اعتبرت تطاولاً منه على الكويتيين وتدخلاً في شؤونهم الداخلية.

“اسرجوا خيولكم”

ونشر الزعتر، تغريدة رصدتها “وطن”، أرفق فيها مقطع فيديو للنائب الكويتي بدر الداهوم. والذي يواجه إمكانية شطب عضويته في مجلس الأمن الكويتي. وسط عدد من مؤيديه.

كما قال الزعتر، تعليقاً على الفيديو: “ديمقراطية (إسرجوا خيولكم)، انا أبغي اعرف من اللي مقنعكم وضاحك عليكم وقايل لكم ان العالم. تحسدكم على ديمقراطيتكم”.

غضب سعودي كويتي

رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبروا عن غضبهم من تغريدة الكاتب السعودي، مطالبين إياهم بعدم التدخل في الشأن الكويتي الداخلي.

 

 

 

تجمع نواب المعارضة

ويشار إلى أن نواب المعارضة الكويتية تجمعوا أمام مبنى مجلس الأمة، الثلاثاء، قبيل انعقاد جلسة أداء الحكومة لليمين الدستورية.

وكان النائب بدر الداهوم أطلق دعوة لمقاطعة جلسة اليوم، اعتراضا على شطب المحكمة الدستورية عضويته من المجلس.

وأعلن 32 نائبا مقاطعتهم الجلسة بينما تحتاج المعارضة 33 نائبا لكي تتمكن من عدم اكتمال نصاب هذه الجلسة.

مجلس الأمة الكويتي

ويتألف مجلس الأمة من 50 عضوا موزعين على 5 دوائر انتخابية.

ويتم انتخابهم عن طريق الاقتراع العام السري المباشر لدورة برلمانية تستمر 4 سنوات.

تأجيل أقساط القروض

هذا ووافق مجلس الأمة، على اقتراحات قانون بشأن تأجيل أقساط القروض، ومعالجة الآثار المترتبة على انتشار. وباء كورونا وتداعياته.

وجاءت نتيجة التصويت على الاقتراحات بقانون في المداولتين الأولى والثانية في جلسة المجلس العادية، بموافقة إجمالي الحضور. البالغ عددهم 33 عضوا.

وعلق مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة الكويتي على القرار، وقال: “نأمل أن يخفف تأجيل سداد أقساط القروض على المواطنين”.

وزير المالية

كما أكد وزير المالية الكويتي خليفة حمادة، على بذل قصارى الجهد لتفعيل القانون، في أسرع وقت.

كما ووافق مجلس الأمة الكويتي على مشروع قانون دعم وضمان من أجل تمويل البنوك المحلية للعملاء الذين أضرتهم جائحة كورونا.

وجاءت نتيجة التصويت على مشروع القانون في المداولتين الأولى والثانية في جلسة المجلس العادية، بموافقة إجمالي الحضور البالغ عددهم 33 عضوا.

كما وقدم النائبان أحمد مطيع وسعود أبو صليبن استجواب إلى وزير الصحة الشيخ باسل الحمود.

ثلاثة محاور

وتكون الاستجواب  من 3 محاور هي عجز الوزارة خلال مواجهة جائحة كورونا، والفساد الإداري والمالي بالوزارة، وغياب الجدية. في التعاون مع السلطة التشريعية.

وأوضح النائبان في صحيفة الاستجواب أنه وفقاً لأحكام المادتين (100، 101) من الدستور ولأحكام المواد (133، 134, 135). من اللائحة الداخلية لمجلس الأمة، نتقدم بالاستجواب المرفق، برجاء اتخاذ الإجراءات اللازمة في شأنه.

كما وأعلن رئيس المجلس مرزوق الغانم بأن الأغلبية الخاصة بالتصويت على تأجيل استجوابات رئيس الحكومة تحققت وسأوضح. تفاصيلها بالجلسة القادمة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More