أزمة سياسية في واشنطن بعد مقتل سائق الأوبر محمد أنور على يد فتيات مراهقات

0

واجهت رئيسة بلدية واشنطن العاصمة، موريل باوزر، انتقادات حادة بسبب مشاركتها لمقطع فيديو يوضح منع سرقة السيارات. وسط صمتها عن حادثة وفاة المهاجر الباكستاني محمد أنور.

وتوفي المهاجر الباكستاني قبل أيام فقط أثناء محاولة من فتاتين مراهقتين لسرقة سيارته الأوبر.

تجاهل لمقتل محمد أنور

وكتبت باوزر على تويتر، وحذفتها لاحقاً: “سرقة السيارات هي جريمة فرصة، اتبع هذه الخطوات لتقليل مخاطر أن تصبح مركبتك هدفاً”.

وتلقت باوزر ردود فعل عنيفة على الفور بعد نشر التغريدة.

وقالت الصحافية ناتاليا انتونوفا على تويتر: “توقيت مروع لهذه لتغريدة المحددة بوضوح، وحتى لو لم يكن محمد ميتاً، فإن سرقة السيارات هي وباء في العاصمة”.

وكتب جيسي هانت، على تويتر، أن التغريدة تعكس نظرة تقوم على إلقاء اللوم على الضحية، ماذا عن قمع الجناة لردع هذا السلوك؟.

تفاصيل الحادثة

وقد توفي محمد انور، وهو سائق توصيل مع شركة “أوبر إيتس”، أثناء محاولة للسيطرة على سيارته بعد أن حاولت مراهقتين سرقة المركبة، مما أدى إلى اصطدامها.

وأخبرت إحدى الفتيات ضباط شرطة العاصمة أنها استخدمت “المسدس الصاعق” لسرقة السيارة، وفقاً لشهادة المحقق تشاد ليو من وحدة جرائم القتل.

واستقلت الفتيات سيارة انور في محطة مترو نيفي يارد، وفي منطقة ” ناشونال بارك” اندلع صراع بينهما.

وقال المسؤولون إن أنور حاول مغادرة السيارة ولكنه علق بين الباب ومقعد السائق، ثم اندفعت السيارة إلى الأمام. مما تسبب في سقوط أنور بشكل قاتل بينما كانت المركبة تنعطف بشكل حاد على اليمين.

وبعد ذلك، انقلبت السيارة واصطدمت بمركبات متوقفة.

حملة لجمع التبرعات

وقام أقارب أنور بتنظيم حملة لجمع التبرعات للعائلة التي باتت بلا معيل الآن، منها لدفع تكاليف الجنازة.

وتم إنشاء صفحة على موقع GoFundMe لجمع التبرعات تحت اسم “ساعدوا عائلة أنور على إيجاد السلام”.

كما كتبوا على الصفحة: “أنور كان زوجاً وأباً وجداً وعماً وصديقاً محبوباً، كان دائم الابتسام. لقد ترك وراءه عائلة تعتز به وتحبه وتفتقده كثيراً”.

شرطة واشنطن

يشار إلى أن شرطة واشنطن أعلنت في بيان أن المراهقتين متهمتين بسرقة سيارة محمد أنور (66 عاماً).

وأوضحت أن أنور الذي يعيش في سبرينغفيلد بولاية فرجينيا، قتل بعد ظهر الثلاثاء بالقرب من ناشيونال بارك.

وأشارت إلى أن الفتاتين اعتدتا عليه بصاعق كهربائي، أثناء خطف سيارته، ما أدى إلى وقو ع حادث، أصيب إثره بجروح أدت إلى وفاته.

ولفتت إلى أن تهما بالقتل وسرقة السيارات وجهتا للمراهقتين.

يذكر أن مقاطع مخيفة كانت انتشرت على وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي في الولايات المتحدة، أظهرت آخر لحظات الرعب التي عاشها أنور.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More