فاجعة جديدة في مصر.. انهيار مبنى سكني من 10 طوابق على قاطنيه وهم نيام

1

فُجع سكان العاصمة المصرية القاهرة، فجر السبت، بانهيار عقار سكني مكون من 10 طوابق في أحد شوارع منطقة جسر السويس، وفق ما أوردت وسائل إعلام مصرية.

كارثة بعد ساعات من حادثة قطار الصعيد

وأظهرت مقاطع فيديو رصدتها “وطن”، اللحظات الأولى لانهيار العقار السكني وفزع الأهالي، وذلك بعد ساعات من كارثة تصادم قطارين في سوهاج بصعيد مصر. والتي راح ضحيتها العشرات.

وبحسب وسائل الإعلام، أعلنت محافظة القاهرة عن وفاة 3 أشخاص، وإصابة 23 آخرين تم نقلهم جميعا إلى مستشفى السلام، وجار البحث عن وجود أشخاص تحت الأنقاض.

كما أشارت إلى وصول فريق من النيابة العامة والأدلة الجنائية إلى موقع عقار جسر السويس المنهار للوقوف على ملابسات الحادث.

استغاثة من تحت الأنقاض

كما تداول رواد مواقع التواصل فيديو للعقار بعد سقوطه. فيما يستغيث الأهالي من أجل إخراج السكان من تحت الأنقاض.

قوات الحماية المدنية

وانتقلت قوات الحماية المدنية والإسعاف إلى موقع الحادث وفرضت حواجز أمنية حول العقار في محاولة في محاولة لاستخراج السكان من أسفل الأنقاض.

وذكر الأهالي وشهود عيان أن العقار يتواجد به عدد من السكان بينهم أطفال، وناشدوا أجهزة الحماية المدنية سرعة استخراجهم من أسفل الأنقاض في محاولة لإنقاذهم.

وقال مسؤول مصري، إن العقار قديم وليس مبنيًا حديثًا، لافتًا إلى أنه تم تشكيل لجنة هندسية ثلاثية لمعاينته ومعرفة أسباب الانهيار.

وأشار إلى أن رجال الحماية المدنية ما زالوا يبحثون أسفل الأنقاض عن السكان.

تحرك رسمي بعد فوات الأوان

وحسب وسائل إعلام مصرية، فإن اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة تفقد العقار ووجه بتشكيل لجنة هندسية للوقوف على أسباب انهيار العقار، ومعاينة العقارات المجاورة للتأكد من سلامتها الإنشائية.

ووجه محافظ القاهرة، بحصر السكان بالتعاون مع قسم شرطة السلام أول، وذلك لتعويضهم بوحدات سكنية بديلة.

شهود عيان

هذا وقال شهود عيان، إن السبب وراء انهيار عقار جسر السويس، هو أعمال في العقار نفسه.

وقال الأهالي إن شخص من جنسية عربية (سوري) استأجر «بدروم» العقار وكان يجري فيه بعض التوسعات.

وأشار الأهالي إلى أن التوسعات طالت بعض الأعمدة وهو ما أدى إلى حدوث ميل في العقار قبل يومين من الانهيار.

وحسب “المصري اليوم”، فإن الأهالي أكدوا لهم فور وصولهم مكان الانهيار حدوث ميل بسيط بشكل مفاجئ منذ يومين.

وأضاف الأهالي، أن بعضهم خشي على نفسه وأسرته وترك العقار، في حين ظل باقي السكان في أماكنهم لعدم وجود أماكن بديلة لهم.

ارحل يا سيسي

وفي السياق، قال المحامي الدولي، محمود رفعت، في تغريدة رصدتها “وطن”: “بينما غابت أجهزة الدولة عن إنقاذ عقار جسر السويس المكون من 12 طابق والسكان تحت الركام. خرج إعلام النظام يبرئ النظام من الجرم”.

وأشار رفعت، إلى أن الإعلام يلوم من تحت الركام ويتهمهم أنهم من بقوا بالخطر وأن جيرانهم رحلوا، متابعاً: “كفاية فجور يا عهرة ولا أظن عاهرة تدنى لما وصله الإعلام المصري اليوم”.

أما المغرد الشهير “بوغانم”، فقال: “هشتاق #ارحل_يا_سيسي يعود للواجهة مرة أخرى بعد حادث قطار سوهاج وجنوح سفينة السويس وانهيار عمارة فجر اليوم من 10 أدوار خلفت ضحايا. مازالوا تحت الأنقاض”.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع الهاشتاق مطالبين بثورة ضد النظام المصري. موجهين له الاتهامات بالكوارث التي يشهدها المصريين.

 

الجدير ذكره، أن مصر شهدت أمس الجمعة فاجعة قطار سوهاج والذي راح ضحيته عشرات المصريين بين قتيل ومصاب.

وجاء ذلك، إثر تصادم قطارين في مدينة سوهاج بصعيد مصر، وسط اتهامات للنظام المصري بالإهمال والتقصير.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Avatar of EssaSulaiman
    EssaSulaiman يقول

    شركه البناء والمسؤولون عن العقارات اذا وجد هناك غش في مواد البناء يجب ان تقطع ايديهم من الكتف وبعضهم يجب ان يعدم ليكونوا عبره لمن يعتبر وليعلموا ان الله حق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More