الأمير عبد الرحمن بن مساعد ينطق بلسان “ابن سلمان” وينتقد تصريحات أمريكية حول إيران

1

انتقد الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد، المقرب من ولي العهد محمد بن سلمان ونظام الحكم، تصريحات مستشار الأمن القومي الأمريكي الأخيرة بشأن إيران.

ليست المرة الأولى

واستنكر الأمير السعودي، تصريحات المستشار جيك سوليفان، والتي حملت تهديداً لإيران بأنها ستدفع ثمن باهظ في حال تجاوزت الخطوط الحمر.

وهذه ليست المرة الأولى التي يهاجم فيها الأمير الإدارة الأمريكية. فيما تعتبر تغريداته لسان حال الملك سلمان وولي عهده محمد.

وقال الأمير السعودي، وفق تغريدة رصدتها “وطن”: “تصريح مبهم إذ لم يتم تعريف ماهي الخطوط الحمر. كما أنه تصريح محبط إذا تذكرنا خطوط أوباما الحمر”.

الخطوط الحمر

جاء ذلك، بعد أن قال مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان، إن إيران ستدفع ثمنا باهظا إذا تجاوزت الخطوط الحمراء، مشيراً إلى أن بلاده تتخذ الخطوات الضرورية لضمان أمنها.

وأضاف سوليفان، في تصريحات صحفية، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن يأخذ تهديدات إيران ضد مصالح بلاده على محمل الجد.

هجوم إيراني على أمريكا

وفي وقت سابق، أعلنت الاستخبارات الأمريكية أن قيادات بالحرس الثوري الإيراني ناقشت الهجوم على قاعدة عسكرية بواشنطن.

وقال مسؤولون بالاستخبارات الأمريكية: “قياديون بالثوري الإيراني ناقشوا الهجوم على قاعدة “فورت ماكنير” العسكرية بواشنطن.

وأوائل الشهر الجاري، أعلن البيت الأبيض، تمديد حالة الطوارئ الوطنية بشأن إيران في ظل تهديدها للأمن القومي الأمريكي.

سياسات النظام الإيراني

وأوضح البيت الأبيض في بيان حينها، أن إجراءات وسياسات النظام الإيراني بما في ذلك تطويره للصواريخ وغيرها من قدرات الأسلحة غير المتكافئة والتقليدية.

إلى جانب حملاته العدوانية على الصعيد الإقليمي، ودعمه للجماعات الإرهابية، والأنشطة الخبيثة للحرس الثوري، كل ما سبق يشكل تهديدا للأمن القومي والسياسة الخارجية والاقتصاد الخاص بالولايات المتحدة.

وأضاف البيان “لهذه الأسباب، فإن حالة الطوارئ الوطنية ضد أنشطة إيران المهددة للأمن القومي الأمريكي يجب أن تستمر سارية المفعول بعد الـ15 من مارس/آذار 2021”.

وتابع: “لذلك ووفقًا لقانون الطوارئ الوطنية فإن حالة الطوارئ الوطنية بشأن التهديد الإيراني ستستمر لمدة عام”.

وفي وقت سابق، سلط تقرير لصحيفة “سفابودنايا براسا” الروسية، الضوء على تصريح الأمير عبد الرحمن بن مساعد آل سعود بشأن بحث بلاده عن بدائل للسلاح الأمريكي.

روسيا والسعودية وأمريكا

وفي تصريحه قبل أسابيع، أكد الأمير السعودي، أن لدى بلاده بدائل عديدة لشراء السلاح عوضاً عن الولايات المتحدة. التي اتخذت مؤخراً قرارات تقيّد التعاون مع المملكة.

وأوضحت الصحيفة، أن التصريح جاء رداً على قرار الرئيس الأمريكي جو بايدن تجميد عدد من عقود بيع الأسلحة. للمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة بسبب الحرب في اليمن.

بدائل محتملة

وأشار الأمير السعودي إلى أنه رغم جودة الأسلحة الأمريكية، إلا أن الرياض لديها مصادر بديلة لتسليح جيشها.

وأنه مع إيقاف واشنطن عمليات التسليم في الآونة الأخيرة، اشترت الرياض معدات عسكرية من المملكة المتحدة وفرنسا.

وحسب الصحيفة، فإن قائمة البدائل المحتملة تشمل روسيا والصين، رغم أن ابن مساعد لم يذكر ذلك صراحة خوفا. من إثارة غضب واشنطن.

أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات

وقالت الصحيفة: “لطالما، أبدت المملكة العربية السعودية اهتمامها بأنظمة الصواريخ المضادة للطائرات. التي تصنعها شركة ألماز أنتي الروسية”.

وتابعت: “كانت القيادة الروسية قد اجتمعت في العديد من المناسبات مع السعوديين لمناقشة إمكانية شراء منظومة إس 400”.

واستكملت: “في 2017، وافقت روسيا على تزويد المملكة بـ4 وحدات بقيمة 2 مليار دولار، لكن بسبب ضغوط. الولايات المتحدة التي تزود المملكة بأنظمة باتريوت، تراجع السعوديون عن الصفقة”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Avatar of ابوعمر
    ابوعمر يقول

    هذا اللحمجي ..المتخم والممتلئ بالشحوم واللحوم التي يكتنزها وجهه …أرطال من اللحوم تشكل جبالا مرسومة في وجهه كالخنزير …والشعب يقتات من المزابل……….هذا وجهه اللحمي المتخم بالشحوم واللحوم…فكيف هي مؤخرتــــــــــــــــــه اللعينة……أكيد أكثر شحما ولحما ودهونا زي البغل أعزكم الله

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More