رفيقها أوصلها للمستشفى وهرب.. وفاة فتاة كويتية بعد تناولها خمورا محلية الصنع!

0

توفيت فتاة كويتية في مستشفى مبارك بمنطقة الجابرية في محافظة حولي بالكويت، بعد تناولها خموراً محلية الصنع.

مجهول نقلها لمستشفى خاص وهرب!

وقال مصدر أمني بحسب ما نقلت عنه صحيفة “الراي” الكويتية، إن عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغاً عن تعرض مواطنة لحالة إغماء، وتم نقلها من قبل شخص مجهول إلى أحد المستشفيات الخاصة.

واتضح للمسؤولين بالمستشفى أن حالة الفتاة خطرة، فسارعوا بطلب الطوارئ الطبية وتم نقلها إلى مستشفى مبارك.

وبإجراء الفحوصات على الفتاة، ثبت أنها تناولت مواد سائلة غير طبيعية، ونظراً لخطورة حالتها أُدخلت على الفور العناية المركزة، وأجريت لها عملية غسيل، وتبين من التحليلات أن المادة التي احتستها عبارة عن مشروب محلي.

فارقت الحياة بعد غسيل المعدة!

وفارقت الفتاة الحياة في وقت لاحق، وسجلت قضية أحيلت إلى الإدارة العامة للمباحث الجنائية للتحري والتوصل. إلى هوية الشخص الذي قام بإيصالها إلى المستشفى.

وأيضاً معرفة مصدر المشروب المحلي والمكان الذي تناولته فيه، حتى يتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

وتعد هذه الواقعة الثانية، إذ سبق أن أُدخلت فتاتان، قبل شهر العناية المركزة، جراء شربهما خموراً محلية الصنع، وأصيبت إحداهما بعمى موقت، فيما توقف قلب الأخرى.

توقف قلب فتاة وإصابة أخرى بالعمى

وكشفت وزارة الداخلية الكويتية آنذاك تفاصيل الحادثة وقالت: “خمور محلية الصنع تسبّبت في توقف قلب فتاة والعمى المؤقت لأخرى بعد احتسائه داخل شاليه”.

وأضاف الوزارة، وفي بيان صادر عنها: “جاري البحث عن مصدر المشروبات المحلية، لاتخاذ الإجراءات القانونية”.

أكبر مصنع للخمور في الكويت

كما ضبطت وزارة الداخلية الكويتية، مصنعاً لتصنيع الخمور في البلاد، يديره ثلاثة وافدين آسيويين.

وقالت الداخلية الكويتية في بيان بأن المصنع الذي ضبطته هو أكبر مصنع للخمور في البلاد من حيث التجهيزات المتواجدة فيه.

وبحسب بيان الداخلية الكويتية، وردت معلومات بوجود مصنع للخمور في منطقة كبد بمحافظة الجهراء، وعلى إثره تم تشكيل قوة والتوجه إلى الموقع.

وأضاف بيان الداخلية بأنه ” تم رصد جاخور كبير مغلق من جميع الجهات، وعند دخوله تبين وجود 3 أشخاص. من إحدى الجنسيات الآسيوية. لا يحملون أي إثباتات شخصية يديرون المصنع، والذي يعد من أكبر المصانع من حيث التجهيزات”.

كما تابع البيان قائلاً: “كما توجد به حفرة كبيرة معدة للتبخير وبركة كبيرة لتصريف الزجاجات و340 برميلاً كبير الحجم. و12.200 زجاجة. معبأة ومجهزة، وأدوات ومعدات لتصنيع الخمور”.

وأوضحت وزارة الداخلية في بيانها بأنه تم التنسيق مع الجهات المختصة من اجل إتلاف المصنع. وإحالة المضبوطين. والمضبوطات إلى جهات الاختصاص، لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

ونشر حساب وزارة الداخلية الكويتية مقطع فيديو يوثق مصنع الخمور الذي تم ضبطه.

وأظهر المقطع عشرات البراميل المستخدمة في تخزين الخمور، وزجاجات الخمر المصنعة والمغلفة تمهيداً لبيعها.

القانون الكويتي

الجدير بالذكر أن القانون الكويتي، يمنع في المادة 206 من القانون 46 لعام 1964، جلب واستيراد وترويج المواد المُسْكِرة. وتعاطيها في الأماكن العامة.

أما العقوبات فتتراوح بين الحبس والغرامة، وفي الحالتين تعتبر الجرائم المتعلقة بالخمور جنحا، كما أن الخروج. في مكان عام في وضع سكر. بين في الكويت يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More