الأقسام: حياتنا

ياسمين صبري تثير ضجة بقطعة واحدة على عنقها ثمنها ربع مليون دولار!

أثارت الفنانة المصرية ياسمين صبري جدلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد ظهورها في جلسة تصوير وهي ترتدي عقداً بسعر خيالي.

عقد بنصف مليون دولار!

وظهرت ياسمين صبري بالصور التي أعادت نشرها لصالح مجلة “فوغ” بالعربية، وهي ترتدي فستان كب روز طويل. وفي الإطلالة الثانية ارتدت جيب روز من الحرير وسترة سوداء من الحرير أيضاً ذات أكمام طويلة مفتوحة.

أما العقد الذي ارتدته يتخطى سعره الربع مليون دولار، وهو عبارة عن تشكيلة من الأحجار المنحوتة من وحي. التراث الهندي العريق.

ياسمين صبري تستعرض ثروتها

ويتكون العقد بحسب ما ذكرت مجلات فنية،

من حجر من الزمرد بوزن 18.58 قيراط، و3 قطرات من الزمرد الكولومبي. المنحوت تزن معًا 130.69 قيراط، بالإضافة إلى حجر ياقوت أحمر بورمي يزن 23.24 قيراط، و8 أحجار ياقوت أحمر بورمي تزن معًا 46.34 قيراط وحلية متدلّية تتألّف من 19 حجر زمرّد.

وتجددت الانتقادات حول استعراض ياسمين صبري لمقتنياتها الثمينة بعد ارتباطها برجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة.

وسبق أن هاجم الجمهور ياسمين صبري بعد حديثها عن سعر فستان قالت إن كافة الفتيات يستطعن شرائه. بسعر 2500 جنيهاً، عدا الانتقادات التى تعرضت لها بعد زيارة مستشفى أبو الريش للأطفال، وكتابتها اسم المستشفى بطريقة خاطئة.

ماذا لو كانت هذه الجنة؟

وردت ياسمين صبري على هذه الانتقادات بطريقة غير مباشرة من خلال صور لكتاب تقوم بقراءته عبر خاصية الستوري. على “انستجرام”، وهو بعنوان ” ماذا لو كانت هذه هي الجنة”.

ولمحت خلالها ياسمين صبري إلى أن السخرية التى قد يتعرض لها أحد يكون مصدرها عقد النقص لدى المنتقدين. ورغبتهم في إسقاط كافة الهزائم والاحباطات النفسية التي تعرضوا لها على شخصية عامة وناجحة ومشهورة وهو ما يجعلهم يشعرون بالنصر الزائف.

وجاء في الكتاب :” عندما يمارس الآخرون الاضطهاد عليك بأي طريقة أعلم

أنهم يعبرون عن حالة خاصة من الإسقاط. على الألم والفوضى الذي يشعرون به..تذكر أن تفتح قلبك وشفقتك تجاههم في ألمهم..استطعت أن أرى نفسي دون كل تلك الطبقات والأعباء..وقد كانت أعظم مما رأيته وتخيلت به نفسي من قبل.. حين كنت أشعر أنني غير محبوبة”.

موقف محرج لياسمين صبري

وكانت ياسمين صبري، قد تصدرت محركات البحث بجوجل وأصبحت أيضا تريند رقم1 على موقع تويتر في مصر قبل أيام. وذلك بسبب حديث سابق لها ببرنامج “صاحبة السعادة” أعيد نشر جزء منه.

وتظهر ياسمين صبري بالمقطع المقصود مع إسعاد يونس، وهي تتحدث عن فستان ترتديه وثمنه.

وحدثت ياسمين إسعاد يونس عن الاستايل الخاص بها وعن تعاونها مع إحدى شركات الملابس. من أجل تغيير ذوق. الفتيات في الشارع المصري، حسب وصفها.

وقالت وفق ما رصدته وطن ما نصه: “اكتشفت أن الاستايل عند البنات المصريات ضاع، فحسيت إن أنا لو عليا الضوء كفنانة. وإن الناس بتشوفني وبتقول أكيد الفستان ده بعشرين ألف جنيه.”

فستان ياسمين صبري

“فاكتشفت أن أقدر ألبس حاجة بـ2000 يقدروا يشتروها، إنتي عارفة الفستان ده بـ2500 أي بنت هتقدر تجيبه”.

وتسبب المقطع في موجة انتقاد وسخرية من زوجة رجل الأعمال المصري أحمد أبوهشيمة. ورأى العديد من النشطاء أنها لا تشعر بغالبية الشعب المصرية الذي يعاني ظروفا معيشية صعبة.

وأكد ناشطون أن ثمن الفستان الذي ترى ياسمين أنه مبلغ زهيد، هو نفس المبلغ الذي تعيش به بعض الأسر شهرها في مصر.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*

The field is required.

This website uses cookies.