عدوى تقديم المشروبات برضاعات الأطفال تنتقل للكويت.. تحرك عاجل وأول من فعلها أصبح عبرة

0

منعت وزارة التجارة والصناعة الكويتية، تقديم المشروب في مراضع الأطفال، والتي بدأت تنتشر كظاهرة في المقاهي والمطاعم بالبلاد. بعد ظهورها بالإمارات ثم سلطنة عمان.

وقالت الوزارة بحسب ما نقل حساب “المجلس” الكويتي الموثق على تويتر، إنها قررت إغلاق منشأة تجارية تبيع القهوة برضاعات الأطفال. لمخالفتها بذلك النظام العام وفقاً للقرار الوزاري.

ردود فعل وتعليقات واسعة

وتفاعل المغردون عبر مواقع التواصل مع قرار الوزارة الكويتية، فمنهم من راح لتأييدها فيه، ومنهم من اعتبره تقييداً للحريات وتدخلاً في حياة الناس بدون مبرر.

وقال أحد المغردين حول الموضوع: “لو الواحد يبي يشرب اب بربيش وزارة التجارة شكو خلاص بلاش تقيدون حريات الناس. باستعمال القانون كوسيلة فرض الرأي كل واحد خل يكون بحاله دام ما تعدى على غيره”.

أما مغرد آخر فاعتبر أن الأمر لا يستدعي إغلاق المحل، وقال في تعليقه: “يا جماعة ما توصل السالفة إنكم تسكرون باب رزقه، عطوه علم يا بلدية أنكم رافضين هالفكرة وبس، أنا ضد فكرة الممية بس هم حرام انه تتسكر القهوة بكبرها”.

سلطنة عمان ومراضع الأطفال

وفي عمان، أكدت هيئة حماية المستهلك أنها تعاملت مع أحد المقاهي في محافظة البريمي، بعد إخلاله بالآداب العامة وقيامه بتقديم. المشروبات في رضاعة أطفال.

وذكرت هيئة حماية المستهلك في بيان نشرته عبر موقعها الرسمي، أن إدارتها في البريمي، تعاملت مع المقهى بعد ورود عديد من البلاغات ضده. لتقديمه المشروبات الباردة بالزجاجات المخصصة لشرب الحليب الخاصة بالأطفال.

وعبر أصحاب البلاغات عن استيائهم من هذه التقليعة الدخيلة على عادات المجتمع العماني، وباشرت الإدارة فورًا بالإجراءات الكفيلة بمنع تداولها.

وأشارت الهيئة إلى أنها تعاملت مع المقهى بموجب المادة (21) و(26) من قانون حماية المستهلك، وينص الأول على أنه يجب على المزود. الالتزام باحترام القيم الدينية والعادات والتقاليد عند تزويد المستهلك بأي سلعة أو تلقيه أي خدمة.

حظر تداول سلع خادشة للحياء

وجاء في اللائحة التنفيذية من نص المادة (26)، أنه يحظر تداول السلع التي تأتي على أشكال خادشة للحياء أو مخلة بالآداب العامة.

ودعت الهيئة في بيانها أصحاب الأعمال إلى الأخذ بعين الاعتبار عادات وتقاليد المجتمع العماني الأصيلة والابتعاد عن كل ما من. شأنه المساس بها، مهيبةً بأنها ستتحرك سريعاً ضد كل من يخالف ذلك.

عصائر في رضاعات أطفال

وكانت حسابات إخبارية عمانية قد ذكرت أمس السبت، أن ظاهرة تقديم المشروبات في المطاعم والمقاهي للزبائن بالزجاجات المخصصة لشرب. الحليب للأطفال، وصلت إلى محافظة البريمي في السلطنة.

وذكر حساب عمان الحدث عبر “تويتر”، أن عصائر في رضاعات الأطفال وصلت إلى محافظة البريمي. وتحديداً في كافي “إكس فايف”. وسط سخط واستنكار المواطنين الذين طالبوا السلطات بتحرك فوري لمنعها.

وبدأت ظاهرة تقديم القهوة بالزجاجات المخصصة لشرب الحليب الخاصة بالأطفال قبل أيام في أحد المقاهي بدبي في الإمارات.

كما أشار عدد من المغردين الى أن الصور تم التقاطها من دبي وتحديدًا من مقهى One Million Cafe.

وبحسب الصور المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فقد تم وضع المشروبات التي يقدمها المقهى داخل. زجاجات الحليب قبل تقديمها للزبائن.

وأثارت الصور جدلًا على “تويتر” حيث اعتبرها البعض فكرة جديدة ومبتكرة للترويج والتسويق، فيما اعتبرها. البعض غير ملائمة لجذب المزيد من الزبائن دون الالتفات لجودة المنتج أو طريقة تقديمه.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More