AlexaMetrics دمار واسع في مطار أبها الدولي ومفخخات الحوثي تحرق طائرة مدنية سعودية | وطن يغرد خارج السرب
الحوثيون يقصفون مطار أبها الدولي في السعودية

دمار واسع في مطار أبها الدولي ومفخخات الحوثي تحرق طائرة مدنية ودفاعات المملكة عاجزة

أعلن المتحدث باسم جماعة الحوثي العميد، يحيى سريع، أن جماعته استهدفت بأربع طائرات مسيرة مرابض الطائرات الحربية بمطار أبها الدولي. في المملكة العربية السعودية.

جاء ذلك خلال تغريدات لسريع عبر حسابه الشخصي بتويتر، قال فيها إن “سلاح الجو المسير استهدف مرابض الطائرات الحربية في مطار أبها الدولي”

وزعم سريع في تغريدته أن المملكة تستخدم المطار لأغراض عسكرية لاستهداف الشعب اليمني.

كما أشار إلى أن عملية الاستهداف تمت باستخدام 4 طائرات مسيرة من نوع “صماد 3 وقاصف 2k”، ظهر اليوم، الأربعاء، وكانت “الإصابة دقيقه”. حسب وصفه.

طائرة مدنية مهشمة جراء الانفجار

وانتشرت صور على نطاق واسع تظهر مدى الدمار الذي لحق بالمطار جراء قصف الحوثي، حتى أن طائرة مدنية ظهرت مهشمة وبها اختراق في جسدها.

وفي تغريدة أخرى حذر العميد الحوثي القيادة السعودية وقال: “ننبه أن النظام السعودي المعتدي يتجاهل كل تحذيراتنا السابقة. والمتكررة باستخدام المطارات المدنية لأغراض عسكرية.”

أضاف:”يأتي هذا الاستهداف رداً على استمرار القصف الجوي واستمرار الحصار الغاشم على بلدنا.”

كما أكد يحي سريع أن العمليات ستظل “مستمرة طالما استمر العدوان والحصار” حسب قوله.

ومن ناحيته أعلن التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن اليوم، الأربعاء، عن وقوع هجوم وصفه بـ”الإرهابي” على مطار أبها الدولي. من قبل الحوثيين، واعترف بتعرض طائرة مدنية للحرق.

وبحسب ما أفادت قناة “الإخبارية” السعودية الرسمية، نقلا عن التحالف، فقد وقع “اعتداء إرهابي جبان لاستهداف مطار أبها الدولي. من الميليشيا الحوثية وتعرض طائرة مدنية على أرض المطار لحريق تم السيطرة عليه”.

كما قال التحالف: “نتخذ الإجراءات اللازمة لحماية المدنيين والأعيان وسيتم محاسبة الإرهابيين من الميليشيا بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني”.

وكان المتحدث باسم قوات التحالف العميد الركن تركي المالكي قد صرح في وقت سابق بأن “قوات التحالف المشتركة تمكنت، الأربعاء. من اعتراض وتدمير طائرتين دون طيار مفخختين. أطلقتهما المليشيا الحوثية الإرهابية بطريقة ممنهجة ومتعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بالمنطقة الجنوبية”، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية.

تفاعل كبير عبر مواقع التواصل

وتسببت حادثة استهداف المطار السعودي بحالة من الضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بين المغردين والنشطاء.

الذين أخذوا ببث تغريدات عديدة، حول التطور الخطير في مسار الصراع اليمني السعودي، والذي بدأت فيه جماعة الحوثي باستهداف. مقدرات مدنية من الممكن أن تتسبب بكوارث حقيقية.

كما قال حساب الشاهين العماني حول الموضوع :” أعرب شخصياً عن أسفي الشديد تجاه الهجوم الذي استهدف مطار أبها. بالمملكة العربية السعودية الشقيقة وما أسفر عنه من حريق بأحد الطائرات المدنية.

وتابع:”وآمل شخصياً من جميع الأطراف وقف التصعيد العسكري والعودة للحل السياسي والحوار الثنائي والالتزام بقرارات الأمم المتحدة الشاهين”.

من جانبه علق الأمير السعودي فيصل بن تركي بن فيصل على الاستهداف الحوثي الأخير بتغريدة عبر تويتر قال فيها: “استهداف المدنيين في مطار أبها. من ميليشيا الحوثي عمل إرهابي و جريمة حرب. التعبير عن القلق و تصريحات المنظمات بالإدانة بدون تحرك دولي لن ينهي الحرب و عبث الحوثيين”.

فيما غرد محمد طاهر أنعم مستشار المجلس السياسي الأعلى في اليمن قائلاً: “مطار أبها والمطارات القريبة من اليمن كلها مواقع عسكرية. بحسب إعلان متحدث قواتنا المسلحة اليمنية قبل فترة”.

وتابع: “وعلى السعوديين إبعاد المدنيين منه وإيقاف الطيران منه، وإلا فعليهم تحمل المسئولية”.

وزاد: “استهداف قواتنا المسلحة لمطار أبها اليوم أمر طبيعي، يجب أن تفهمه السعودية وداعموها”.

مفخخات ومقذوفات الجحيم على السعودية

وكانت قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، أسقطت أول أمس الاثنين 8 شباط/ فبراير، طائرة مفخخة دون طيار، قامت مليشيات الحوثي. بإطلاقها تجاه جنوبي السعودية.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية “واس”،  قال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العميد تركي المالكي، بأن قوات التحالف المشتركة. استطاعت مساء الاثنين، اعتراض وتدمير طائرة مسيرة دون طيار، أطلقتها ميليشيا الحوثي.

كما تابع موضحاً أن الحوثيين تعمدوا استهداف المنطقة الجنوبية من خلال الطائرة المسيرة، بشكل ممنهج ومتعمد لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين. على حد تعبيره.

وتعتبر هذه الطائرة هي الخامسة من نوعها التي يعلن التحالف تدميرها خلال يومين، حيث كان قد أعلن الأحد اعتراض. وتدمير 4 طائرات مسيّرة. حيث أصبح الأمر بصورة شبه يومية، يتم فيه توجيه ضربات حوثية تجاه المملكة.

ويستمر الحوثيون بإطلاق صواريخ باليستية ومقذوفات وطائرات مسيرة على مناطق سعودية، تسببت بعضها بخسائر بشرية ومادية كبيرة.

كما لعبت صواريخ الحوثي وطائراته المسيرة بكارثة كبيرة في المملكة، حين قامت باستهداف عملاق النفط أرامكو.

و يرى محللون أن استمرار استهداف الجماعة اليمنية للمملكة ينذر بكارثة محتملة في السعودية، إذا عجزت دفاعات التحالف عن رصد بعضها.

كما تعتبر الجماعة إن هذه الهجمات هي في سياق الرد على غارات التحالف الذي تقوده السعودية، والتي هي مستمرة ضدها في مناطق متفرقة من اليمن.

ومساء الأحد الماضي، دعت الولايات المتحدة جماعة الحوثي بضرورة وقف الهجمات بشكل فوري ضد السعودية، كما وقف أي أعمال عسكرية داخل اليمن.

جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الأمريكية قالت فيه إن “الولايات المتحدة منزعجة جداً من مواصلة الحوثيين لهجماتهم”.

كما يعيش اليمن حالة من الحرب على مدار أكثر من ستة سنوات، تسببت بمقتل ما يزيد عن 233 ألف إنسان.

فيما بات أكثر من 80 بالمائة من السكان الذين يبلغ عددهم 30 مليون نسمة، يعتمدون بشكل أساسي على المساعدات الخارجية من أجل البقاء على قيد الحياة، في أصعب أزمة إنسانية بالعالم، كما صنفتها الأمم المتحدة.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *