الأقسام: الهدهد

“اليوم السابع” بإدارة مخابرات السيسي تبدأ حملة شرسة ضد قطر .. لماذا الآن!

بالتزامن مع تسريبات إعلامية تفيد برفض أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني زيارة القاهرة. عقب توقيع اتفاق المصالحة الخليجية في مدينة العلا السعودية في الخامس من يناير/كانون الجاري الثاني، شنت صحيفة “اليوم السابع” المصرية المدارة من جهاز المخابرات. حملة  مفاجئة ضد قطر وأميرها، وقناة الجزيرة التابعة لها.

ونشرت الصحيفة المصرية خلال ساعات اليوم السبت 30 يناير/كانون الثاني، فقط حوالي 4 مواد إخبارية حصرية تنوعت بين أخبار وتقارير ضد قطر وقناة الجزيرة.

“اليوم السابع” .. مساحة واسعة لمهاجمة قطر

وجاءت عناوين تلك المواد الإخبارية على النحو التالي: “أكاذيب قناة الجزيرة تتصدر ترند تويتر”.

والمادة الثانية بعنوان “أخطر شهادة من الإعلام القطري تكشف ابتزاز تميم بن حمد”، ومادة ثالثة عنوانها ” سجل ملغم بالأكاذيب والفبركة لـ”الجزيرة القطرية”.. وقائع تكشف علاقاتها بالميليشات المسلحة واستضافتها للإرهابيين على أنهم معارضين.. اعتذارها لإسرائيل عن الهولوكوست يثير الشكوك.. وتقارير تؤكد: تدير التحريف ضد العرب”..

فيما جاءت المادة الرابعة بعنوان “فضائح قطر في دعم الإرهاب.. تقارير تكشف الدور المشبوه لنظام الحمدين في تأجيج الصراعات بالمنطقة وتمويل التنظيمات المتطرفة.. و”ماعت” تؤكد: “الجزيرة” تلعب دورًا تخريبيا بنشر الأكاذيب واستضافة الإرهابيين على شاشاتها”.

وحافظت

الصحيفة المدارة من قبل المخابرات المصرية، على تحميل الدولة القطرية وقناة الجزيرة مسؤوليات عديدة تجاه دعم الإرهاب. وبث الفتنة داخل الدولة المصرية، وتمويل التنظيمات المتطرفة وغيرها، وذلك عبر محض مزاعم من كتاب هذه المواد بالصحيفة لا تستند إلى أي دليل.

وحول المادة الأولى التي تحدثت عن قناة الجزيرة القطرية، فقد عكفت “اليوم السابع” التي يمولها رجل الأعمال أحمد أبوهشيمة. ومعروف أن جهاز المخابرات هو من يوجهها، على توجيه الاتهامات لقناة الجزيرة بأنها تكذب بشكل مستمر على الدولة المصرية. وتنشر فبركات وأخبار ليست حقيقية حول عديد من القضايا التي تخص الشأن المصري.

الصحيفة جندت أشخاصاً لمهاجمة قطر

كما جاءت الصحيفة بردود أفعال من قبل متفاعلين عبر مواقع التواصل، يصبون انتقاداتهم ضد قناة الجزيرة القطرية. ويعتبرون أنها مصدر للفتنة والفوضى داخل الدولة المصرية والوطن العربي. وأنها تعتمد في أخبارها بشكل كامل على الأنباء المغلوطة والشائعات غير المبنية على أي أساس حقيقي أو مهني.

فيما شنت الصحيفة في مادتها الإخبارية الثانية ضد أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، والدكتور عزمي بشارة المفكر العربي، مدير شبكة التلفزيون العربي. موجهة له الاتهامات بسرقة أموال طائلة بشكل شهري من تلك القنوات التي زعمت أنها مدعومة قطرياً.

واستندت الصحيفة على شهادة غير موثقة لإيهاب شيخة، القيادي بدعم تحالف الإخوان في تركيا. والذي اتهم عزمي بشارة بحمل مشروع “تخريبي” في المنطقة العربية، ومناهض للدين الإسلامي.

كما استعارت الصحيفة تصريحات إسلام لطفى التي قالت إنه كان المدير السابق لتلفزيون العربى، والذي وجه حزمة اتهامات مفبركة. ومزاعم ضد عزمي بشارة دون ذكر أي دليل.

إذ قال إن عزمي بشارة يمتلك شركة ميديا تساعده على الاختلاسات المالية، حسب زعمه، مضيفًا: “لم يتم اتهامى من قِبل أية جهة ولا من المالك. لا تصريحًا ولا تلميحًا

باختلاس أية أموال، بل العكس هو الصحيح بحق من دبروا مؤامرة الاستيلاء على الشركة وهو أمر ثابت بالوثائق والمستندات لا بالشائعات وحكايات الإرجاف والنميمة”. بحسب ما  قالت اليوم السابع.

الجزيرة أرقت نظام السيسي!

وجاءت المادة الإخبارية الثالثة عبر “اليوم السابع” أيضاً بالهجوم المركز على قناة الجزيرة القطرية، معتبرة إياها أحد أذرع الإعلام الذي. تسبب ببث الفوضى في منطقة الشرق الأوسط طيلة السنوات الماضية.

ونقتبس من نص مزاعم “اليوم السابع” حول الجزيرة قولها: “وتأتى قناة الجزيرة التي أنشئت بقرار من الديوان الأميري من أجل تنفيذ مخطط. هدام لتزييف الحقائق وإطلاق الأكاذيب بغرض تدمير الدول العربية، بشكل يتضح للجميع ازدواجية معايير القناة الخبيثة وعدم مصداقيتها، ويتمثل ذلك في نشر (الخبر وعكسه)”.

واتهمت الصحيفة المخابراتية قناة الجزيرة بأنها تحترف الأكاذيب وادعاء الباطل وعدم مصداقيتها، زاعمة أنها “فبينما توجه سمومها للخارج. لا توجه أي نقد للقرارات المتخذة من قبل الدوحة، كما أنها تعتمد على استضافة الكثير من الإرهابيين على شاشتها، كذلك صمتت على تطبيع المافيا القطرية مع إسرائيل”. وفق مزاعم اليوم السابع، التي يرأس تحريرها الكاتب الصحفي خالد صلاح المحسوب على النظام.

كما وجهت الصحيفة المصرية الانتقاد للجزيرة بعدم تغطيتها لعديد من المظاهرات في بلدان مختلفة، منها إيران. بينما تركز بشكل كبير على الشأن المصري وإظهار حالة غضب شعبي غير حقيقية ضد النظام المصري.

دعم الحوثي وحزب الله!

فيما ركزت اليوم السابع في مادتها الرابعة حول ما زعمت أنه “دور قطر في دعم جماعة الحوثي اليمنية، وتنظيم حزب الله اللبناني.”

وتحدثت الصحيفة حول تقرير أعدته مؤسسة “ماعت” حول قناة الجزيرة ودورها الذي وصفته بـ”التخريبي” في المنطقة العربية.

أنباء: أمير قطر يرفض زيارة القاهرة

هذا وكانت صحيفة “الأخبار” اللبنانية عن مصادر قولها أنه في الساعات الماضية رفض أمير قطر، تميم بن حمد، زيارة القاهرة لفتح صفحة جديدة.

على رغم أن هذا كان طلباً مصرياً منذ انعقاد “العلا”، ولا سيما إثر تَحفّظ السيسي على حضور القمة في السعودية، وتفضيله إنابة وزير الخارجية، سامح شكري. للتعبير عن أن الموافقة المصرية جاءت على مضض بعدما لم تُفرض “شروط حقيقية” من الرزمة التي أُعدّت وقت قرار المقاطعة.

وكشفت الصحيفة أن الاتهامات المصرية عادت للدوحة مجدداً بوصفها “راعياً للإرهاب وجماعة الاخوان”.

فيما تقول الصحيفة إن اللجان الالكترونية التي تديرها المخابرات لانتقاد النظام القطري مباشرة نشطت. وتعليقاً على هذا الموقف، تُدرس مصر إجراءات تصعيدية بينها إغلاق الأجواء أمام الطيران القطري، إلى جانب التضييق على الاستثمارات القطرية.

كما استقبل مكتب السيسي، أمس، بحسب “الأخبار” سيناريوهات مقترحة للتصعيد خلال الأيام المقبلة. وفق تقديرات تشرح الخطوات وتُفنّدها، وتدرس الاحتمالات كافة قبالة ما وصفته التقارير بـ”التوجّهات العدائية المحتملة من النظام القطري”.

ويأتي هجوم الصحيفة المصرية المأمورة من السيسي، بشكل سريع بعد الاقتراحات التي قدمت له بالهجوم على قطر. والتي يبدو أنها بدأت بشكل إعلامي، وسيتلوه خطوات دبلوماسية وعملية تجاه الدوحة، وفق محللين.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

استعرض التعليقات

  • قطر وقعت على اتفاقية مع إسرائيل سنة ١٩٩٦م بعدم التدخل في سياسة قناة الجزيرة القطرية والشيخ حمد بن خليفة وزوجته موزا المسند يعلمون ان قناة الجزيرة تحرض على نشر التحريض ضد رؤساء الدول العربية القوية مثل مصر والسعودية والإمارات وليبيا والعراق وسوريا وبالفعل نجحت قناة الجزيرة الصهيونية في قتل صدام حسين ومعمر القذافي ومن بعد قتلهم سألت الفوضى والفقر في البلاد وقناة الجزيرة الصهيونية مقهورة من قوة الجيش المصري لذلك تعمل بكل السبل على التحريض ضد الجيش المصري وتوهم المغفلين بأنه حكم العسكر الظالم لان قطر وإسرائيل يريدون رئيس مدني تابع لهم لا يهش ولا ينش حتى تصبح مصر مثل الدول الضعيفة

  • هههههههه الجزيرة قتلت صدام حسين ومعمر القذافي باقي ان تقول ان الجزيرة هي سبب كورونا هههههههههه
    على اساس انه السيسي والعسكر اعداء إسرائيل هههههههه

  • ح تعمل الكلاب ايه..غير النباح ..ثم النباح....ثم النفوق وفي ستين داهية...............قطر تحدث الرباعي الشرير وأنتصرت على شريريه وأعمالهم الشريرة..وتفوقت في كل الميادين السياسية والاقتصادية والانتاجيةى ..وجعلت الشعب القطري يد واحدة وجسد واحد كالبنيان المرصوص..وسقطت أوراق محور الشر وكشفت عن عوراتهم الغليظة القبيحة جدا.......وطز في مخابرات الصهاينة الأعراب.....وطز فيكم جميعا...قطر خرجت من الحصار قوية مهابة محترمة ومنتصرة..عكس الأشرار وخاصة مصر التي خسرت كل شيئ بأعتبارها الكلب الذي استعملته الامارات في النباح والنواح...

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*

The field is required.

This website uses cookies.