AlexaMetrics الصحف الإسبانية تشن هجوماً على زيدان بعد توديع فريقه ريال مدريد كأس الملك الإسباني | وطن يغرد خارج السرب
مبارة ريال مدريد و ألكويانو

الصحف الإسبانية تشن هجوماً على زيدان بعد توديع فريقه ريال مدريد كأس الملك الإسباني

مفاجأة كالصاعقة وللمرة الثانية خلال الموسم الجاري، فريق ريال مدريد الإسباني يودع دوري ال32 من كأس ملك إسبانيا بعد خسارته أمام فريق من الدرجة الثانية “ألكويانو” بهدفين مقابل هدف وحيد، ليخسر المنافسة على اللقب بعد إقصاءه قبل ذلك في الدور النصف النهائي لكأس السوبر الإسباني أمام أتلتيك بلباو بنفس النتيجة.

الصحف الإسبانية

وشنت صحيفة ماركا الإسبانية المقربة من ريال مدريد الإسباني على المدرب الفرنسي زين الدين زيدان 48 عاماً، بأبرز عناوينها على الصفحة الأولى “زيدان حقبة وانتهت في ريال مدريد”.

وأوضحت الصحيفة، بأن هدف مدراء النادي حالياً في إدارة الفريق الملكي الإسباني، هو عدم اتخاذ قرارات جذرية على سبيل الاستعجال لكنّهم ينتظرون نهاية الموسم لانطلاق ريال مدريد جديد بدون بعض اللاعبين الحاليين الذين هم أبطال الرواية في الفريق، وأداءه السيئ”.

رد زيدان عقب الخسارة

وقال مدرب ريال مدريد الإسباني زيدان في تصريحات صحفية، قائلاً: ” ما حدث ليس عاراً، ويمكن أن تحدث هذه الأمور، مثل هذه الأشياء ويمكن أن تحدث في مسيرة لاعب كرة القدم، الأمر صعباً لأننا لعبنا ضد فريق في الدرجة الثانية وحقق الفوز علينا”.

https://twitter.com/RM4Arab/status/1352145495372804096

وأردف مدرب الريال، ” أنا أتحمل المسؤولية، ومع ذلك فأنا هادئ عندما يكون اللاعبون في الملعب فهم يريدون الفوز، ولكن هناك أشياء مختلفة تحدث، منتهياً بقوله دعونا نرى ما سيحدث”.

توديع كأس السوبر وملك إسبانيا

وقد ودع فريق ريال مدريد الإسباني ثاني بطولات مسابقاته خلال الموسم الجاري، نتيجة الأداء السيئ للاعبين داخل أرضية ملعب الكرة المستديرة، حيث ودع كأس السوبر الإسباني الأسبوع الماضي في دور النصف النهائي أمام أتلتيك بلباو، وبالأمس يخرج من دور ال32 من كأس ملك إسبانيا بعد إقصاءه من فريق الدرجة الثانية ” ألكويانو”، وسط توقعات بتغيرات قادمة ستحدث على صعيد انتقالات اللاعبين والمدرب الفريق الملكي الإسباني خلال الفترة المقبلة.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *