الدكتورة خلود تعترف لأول مرة بالسبب الحقيقي وراء تغيير شكلها!

الفاشينستا الكويتية متهمة بـ"تركيب رأس جديد"!

0

كشفت الفاشينستا الكويتية لأول مرة، عن السبب الحقيقي الذي دفعها لإجراء عمليات تجميل غيرت ملامحها بشكل كامل.

إحراج أمام زوجي

وقالت الدكتورة خلود في ردها على تعليق إحدى المتابعات حول فرق السن بينها وبين زوجها: “كان الناس دائماً يقولون أن شكلي أكبر من عمري، ويحاولون إحراجي أمام زوجي، ويقولون له شكل زوجتك أكبر منك”.

وتابعت الدكتورة خلود: “كنت أحاول ألا أشعر بالإحراج وأقابل هذه التعليقات بالضحك، ولكن لاحقاً فكرت بالأمر وسألت نفسي. أكيد هناك أمور تجعلني أبدو أكبر من سني وعرفت ماهو”.

وأشارت الدكتورة خلود إلى أن وزنها كان أول عقبة أمام تغيير شكلها.مضيفة: “أول شيء وزني، ثاني شيء طريقة مكياجي، ثالث شيء ملابسي وأزيائي، فخسرت وزني، وعدلت طريقة مكياجي وغيرت ستايلي في الملابس، وبدأت أهتم بنفسي أكثر”.

وأكدت الدكتور خلود أنها لمست الفرق في تعليقات الناس، وقالت: “الآن يقولون لي أنني تغيرت وأصبحت جميلة وصغرت 10 سنوات”.

زوج الدكتورة خلود يتفاخر

وسبق أن تفاخر أمين زوج “الدكتورة خلود” بعدد المشاهدات التي حصدتها زوجته على مقطع فيديو لها. ظهرت فيه بإطلالة جديدة بعد أن قامت بعملية تجميل لأنفها.

اقرأ أيضاً: “شاهد” المقطع الذي نشرته الفاشینیستا الكويتية الدكتورة خلود وحذفته بعد دقائق وأثار ضجة واسعة!

وأشار زوج الفاشنيستا الكويتية في حديثه حينها إلى أن هذا المقطع حقق نسبة مشاهدة عالية جداً. ولفت إلى أن خلود تفوقت بهذا على نجمي كرة القدم العالميين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

كما سمع صوت الدكتورة خلود وهي تناقشه في هذا الشأن وأكد أن هذا لم يحدث يوماً ولفت إلى أنها تحتل المراتب الـ10 الأولى عالمياً على تطبيق “سناب شات”، وأظهر أن الفيديو حقق أكثر من 30 مليون مشاهدة.

الجدير بالذكر أن خلود أعلنت في وقت سابق خضوعها لعملية تجميل لأنفها ونشرت لهذه الغاية صورة التقطت لها فور خروجها من غرفة العمليات.

كما نشرت في وقت لاحق مقطعاً مصوراً أظهرت فيه كيفية إخفاء الكدمات التي نتجت عن العملية أسفل عينيها وآخر بدت فيه بلوك مختلف تماماً عن ذلك الذي عرفه المتابعون، ورأى الكثير من هؤلاء أن تغييراً كبيراً طرأ على شكلها.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More