وفاة الفنان المصري هادي الجيار بعد إصابته بفيروس كورونا تضع هؤلاء في ورطة!

0

وضعت وفاة الفنان المصري الذي رحل عن عالمنا الأحد، صناع مسلسلين مشاركين في السباق الرمضاني المقبل، في أزمة كبيرة.

وبدأ هادي الجيار قبل وفاته بأسابيع، بالتجهيز للمشاركة في الموسم الدرامي الرمضاني المُقبل بمسلسلين، وهما الجزء الثاني من مسلسل “الاختيار”، ومسلسل “موسى”.

اقرأ ايضاً: ليلة الدخلة لعروسين مصريين تنتهي في السجن بعدما سمع الجيران هذه الأصوات! 

ووجد صُناع المسلسلين أنفسهم في ورطة بعد إعلان وفاة هادي الجيار، خاصة أن الممثل الراحل كان قد صور بعض مشاهده في مسلسل “الاختيار”، والذي يقوم ببطولته الفنان كريم عبدالعزيز والفنان أحمد مكي.

أما في مسلسل “موسى” الذي يقوم ببطولته والفنانة سمية الخشاب، فقد كان هادي الجيار يستعد لبدء التصوير فيه.

“الاختيار” في ورطة

وذكرت وسائل إعلام محلية أن صناع مسلسل “الاختيار”، يدرسون خيارين، إما تعديل جزء من السياق الدرامي الخاص بالمشاهد التي صورها هادي الجيار، أو الاستعانة بممثل آخر يعيد تصوير المشاهد التي صورها الفنان الراحل.

أما صناع مسلسل “موسى” فأزمتهم أخف وطئاً، فقد كان الجيار يستعد لبدء التصوير ولم يصور مشاهد بعد، ويسهل استبداله.

وتوفي الجيار في الساعات الأولى من أمس الأحد بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد عن عمر يناهز الـ71 عاماً، ودفن بمقابر الأسرة في مدينة السادس من أكتوبر.

مدرسة المشاغبين

الجدير بالذكر أن هادي بدأ مشواره الفني مع الدراما التلفزيونية في مسلسل (القاهرة والناس) ثم مسلسل (الكنز)، وبعدها قطع مشوارا طويلا امتد قرابة الخمسة عقود.

وفي السينما قدم هادي الجيار أفلاما عديدة منها (لمن تشرق الشمس) و(عندما تشرق الأحزان) و(انتهى التحقيق) و(ليالي الصبر) و(درب الجدعان).

واكتسب الفنان الراحل هادي الجيار شهرة كبيرة بمشاركته في مسرحية (مدرسة المشاغبين) مع عادل إمام وسعيد صالح ويونس شلبي وأحمد زكي، لكنها لم تكن نقطة انطلاق نجوميته كما زملائه الآخرين.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More