“سأصرخ الله أكبر”.. مفاجأة صادمة بشأن مخطط لاغتيال نانسي بيلوسي “عدوة ترامب” على الهواء

0

في مفاجأة صادمة كشف تقرير لصحيفة “نيويورك تايمز” عن مخطط قالت إنه كان معدا لاغتيال رئيسة مجلس النواب على الهواء مباشرة، خلال أحداث اقتحام مبنى الكونغرس.

معلومات مخطط اغتيال نانسي بيلوسي

وتلقى مكتب التحقيقات الفيدرالي بحسب الصحيفة، معلومات حول شخص يدعى كليفلاند غروفر ميريديث، بعث رسالة نصية كتب فيها “أفكر بالتوجه إلى بيلوسي أثناء خطابها وإطلاق رصاصة على رأسها على الهواء مباشرة”.

ولفت التقرير الذي ترجمه موقع “عربي بوست” إلى أنه في رسالة أخرى كتب يقول “سأتجول في واشنطن العاصمة مع الناس وأصرخ: الله أكبر”.

احداث الكونجرس

وكانت أعمال شغب وقعت يوم، الأربعاء، في مبنى الكونغرس الأمريكي من قبل عصابات مؤيدة لترامب وسقط فيها 4 قتلى.

اقرأ أيضاً: أيام سواء تنتظر الارعن ترامب.. نانسي بيلوسي أصدرت تعليمات لتحجيم المجنون قبل رحيله

وتشير الوثيقة الفيدرالية وهي نص إدانة واعتراف، إلى أنه وبعد تحديد موقعه في أحد الفنادق توجه رجال مكتب التحقيقات الفيدرالية وقاموا بتفتيش غرفته وهاتفه، واعترف بامتلاكه سلاحين ناريين بسيارته، كما اعترف بإرساله هذه الرسائل النصية لأصدقائه وعرضها على المحققين.

هذا ما عثر عليه المحققون

وبعد تفتيش سيارته، وجد المحققون سلاحين ناريين غير مرخصين بالإضافة إلى مئات من طلقات الذخيرة.

والخميس الماضي قال القائم بأعمال المدعي الأميركي مايكل شيروين، إن المحققين الفيدراليين يدققون خلف كل شخص متورط في الاضطرابات التي شهدها الكونغرس يوم الأربعاء.

ترامب

وأضاف شيروين أن التحقيقات تشمل الدور الذي لعبه الرئيس في تحريض المتظاهرين، وأنه سيتم فحص تصريحات وملاحظات الرئيس المنتهية ولايته قبل الهجوم.

وقال إن المدعين الفيدراليين وجهوا 15 قضية جنائية بهذا الشأن، بما في ذلك اعتقال رجل ببندقية عسكرية نصف آلية و11 زجاجة مولوتوف كانت جاهزة للتفجير.

وأضاف أن معظم القضايا الموجهة للمتهمين تتعلق بالدخول غير المصرح به إلى مبنى الكونغرس، إضافة إلى قضايا تعلق بحيازة الأسلحة النارية، وسرقة الممتلكات.

اقتحام الكونغرس

وتم إغلاق مبنى الكابيتول والأعضاء بداخله، الأربعاء، فيما نشبت اشتباكات عنيفة بين أنصار الرئيس ترامب والشرطة.

وأذيع إعلان بذلك داخل المبنى أثناء اجتماع النواب للتصويت على تأكيد فوز جو بايدن بالرئاسة، وبسبب “تهديد أمني خارجي” منع دخول أو خروج أي شخص من مجمع الكابيتول، بحسب الإعلان.

وحطم المحتجون حواجز معدنية عند الدرجات السفلى للمبنى، وتصدت لهم الشرطة مرتدية زي مكافحة الشغب، وحاول البعض الاندفاع عبر صف الشرطيين الذين أطلقوا رذاذ الفلفل على الحشد، وهتف البعض وسط الحشد “خونة”.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More