أيام سواء تنتظر الارعن ترامب.. نانسي بيلوسي أصدرت تعليمات لتحجيم المجنون قبل رحيله

0

أكدت ، رئيسة مجلس النواب الأمريكي، أنها أصدرت تعليماتها للجنة القواعد في من أجل الاستعداد لمساءلة الرئيس المنتهية ولايته في حال لم يقدم استقالته إثر أعمال الشغب الدامية من أنصاره أمام مبنى “الكابتول”.

بيلوسي اجتمعت مع الكتلة الديمقراطية

وأوضح بيلوسي ، في بيان صحفي، عن اجتماعها مع الكتلة الديمقراطية في مجلس النواب: “نأمل أن يقدم ترامب استقالته فوراً وسيحافظ مجلس النواب على كل الخيارات، وسنواصل مداولاتنا باحترام كبير”.

مساءلة ترامب

وقبل ذلك، أكد المتحدث باسم البيت الأبيض، جاد ديري، أن مساءلة ترامب مع بقاء 12 يوماً فقط على انتهاء ولايته ستؤدي لزيادة حدة الانقسام في الولايات المتحدة.

وفي وقت سابق، قالت بيلوسي إن النواب أمامهم عدة خيارات لمساءلة ثانية محتملة للرئيس الجمهوري دونالد ترامب، قائلةً: “حديثنا مستمر، ولدينا عدة خيارات حتى الآن”.

اجراءات احترازية

وحسب بيلوسي، فإنها تحدثت مع مسؤولين عسكريين وموظفين بارزين في البيت الأبيض، لاتخاذ إجراءات احترازية لمنع ترامب مع القيام بأعمال عدائية أو شن ضربة نووية، قائلةً: “الرئيس المختل لا يمكن أن يكون أكثر خطورة على البلاد من تلك الفترة”.

اقرأ أيضاً: جنون ترامب لم ينفعه.. الكونجرس يصادق بالأغلبية على فوز بايدن برئاسة أمريكا

وأضافت بيلوسي: “تحدثت مع المسؤول الأمني، بشأن اتخاذ احتياطات لضمان عدم قيام ترامب بأي أعمال عدائية أو شنه ضربة نووية في الأسبوعين المتبقيين له في البيت الأبيض”.

المجنون لن يحضر حفل التنصيب

الجدير ذكره، أن ترامب أعلن عن سابقة تاريخية تتمثل في عدم حضوره حفل تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب، جو ، قائلاً: “لكل من يسأل وطلبوا مني الإجابة، أنا لن أحضر حفل تنصيب بايدن في 20 يناير/كانون الثاني”.

وجاءت تصريحات ، بعد ساعات من وعده بانتقال سلمي للسلطة في الإدارة الأمريكية بعدما أعلن مرارا وتكرارا رفضه نتيجة الانتخابات الأمريكية وفوز بايدن بها.

اعمال شغب في الكونجرس

الجدير ذكره، أن العاصمة واشنطن شهدت قبل عدة أيام أعمال شغب واقتحام لمبنى الكابتول الأمريكي، من قبل أنصار ترامب، الأمر الذي أدى لمقتل أربعة أشخاص وإصابة آخرين، فيما اعتبر المجنون المحرض الأول لهذه الأعمال.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More