زكريا المحرمي يطالب بتطبيق قانون “التغريق” على أموال مسؤولي سلطنة عمان التي أخذوها ظلما ومحسوبية

1

نشر الكاتب والناشط المعروف في سلطنة عمان زكريا المحرمي، تغريدة عبر حسابه الشخصي بتويتر، هاجم فيها المنتفعين من مسؤولي الدولة، وتحدث عن مادة “” في ، والتي تنص على مصادرة أموال المسؤولين التي أخذوها “ظلماً ومحسوبية”.

التغريق

وقال الكاتب العماني في تغريدته التي أثارت موجة تفاعل واسعة ورصدتها (وطن) ما نصه: “يوجد في الفقه مادة قانونية بعنوان “التغريق” وهي تنص على مصادرة أموال مسؤولي الدولة التي أخذوها ظلما ومحسوبية، مع عدم التعرض لأموالهم الأصلية”

وتابع موضحا:” أتمنى مراجعة كشوفات المالية ومحاضر الديوان والوزارات في العقود الماضية واسترداد كل ما تحصل عليه البعض بالاستثناءات غير المسببة والمحسوبية

عمانيون طالبوا بوقف البدلات

وتأتي تغريدة الكاتب العماني بالتزامن مع حملة كبيرة أطلقها عدد من النشطاء والكتاب العمانيين يوم أمس الأربعاء، طالبوا فيها بوقف البدلات للمسؤولين الحكوميين في الدولة، والتي تصل لآلاف الريالات، والتي رأوا أنها من حق الشعب العماني، وأن أخذها هو ظلم له ولحقوقه الاقتصادية.

اقرأ ايضاً: عمانيون يدشنون حملة ضخمة لوقف بدلات وامتيازات المسؤولين التي ارهقت ميزانية السلطنة

وتفاعل عديد من المغردين مع حديث الكاتب العماني، معتبرين أن هناك إصلاحات عديدة يجب اتخاذها بهذا الصدد في سلطنة عمان، للخروج من الأزمة الاقتصادية التي باتت تؤثر على حياة المواطن العماني.

وفي ذلك قال أحدهم : “رفع الرواتب، إسقاط الديون، قانون قوي ومحاسبة، وردع دوله اقتصادية قويه، جلب استثمارات خارجية، ودمج وزارات، وإلغاء وزارات، تقليل وزراء، دعم المشاريع المحلية، تقوية الأمن، والسلك العسكري ودعمها بالتقنيات الحديثة، شوف كيف الدولة بتصير عزيمة  وإصرار وصدق وحب الوطن وقص أيادي الفاسدين الخائنين”.

فيما قال آخر: “ذاك المنى لو أن ذلك يحصل يا دكتور، كل الديون للبلاد و عجوزاتها يمكن أن تغطيها الأموال المنهوب و الممنوحة من دون وجه حق لكن المشكلة كيف سيفرقون من أراد محاسبتهم بين تلك الأموال و أموالهم التي تراكمت”.

زكريا المحرمي تحدث عن تعريفة الكهرباء

وكان الكاتب العماني زكريا المحرمي، قد نشر تغريدة تحدث فيها حول تعريفة الكهرباء للأسر الوافدة إلى السلطنة، مطالباً أن تكون نفس تعريفة الأسر العمانية.

وقال: “نتمنى أن تكون تعريفة أسر الوافدين للكهرباء نفس تعريفة الأسر العمانية، فجلب الوافد لأسرته يؤكد احترامه لقيم المجتمع ورغبته في المساهمة في تحريك عجلة الاقتصاد من خلال التسوق والسياحة هذا فضلا عن تربية ابناءه على حب عمان والارتباط بها باعتبارها وطنا للطفولة والدراسة”

وتأتي هذه الحالة من الجدل والمطالبات عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالسلطنة، بالتزامن مع أزمة كورونا التي شلت العالم وأثرت على اقتصادات جميع الدول فضلا عن انهيار أسعار النفط بدول الخليج ما أثر بشدة على مداخيل الاقتصاد بالسلطنة.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. هزاب يقول

    خخخخخخخخخ! التغريق ارتبط كلفظ وممارسة بنظام الغمامة! والإمامة اسقطتها بريطانيا لمصلحة السلطنة! فكيف سيستقيم الوضع يا دكتور؟ هههههههه! خلك صريح ! لو تريد التغريق بعينه ! تكلم عن صاحبك الكبير الهالك المقبور ! يوم جاء للحكم ما عنده شيء ! يوم ودع عالم الأحياء في مايقاربق نثف قرن 50 سنة! يملك ما فوق الخيال في بلد هو الأفقر في الخليج العربي وربما عربيا! أقصد فقر المواطن ولا اعني الثروات والموارد الطبيعية! أصبح الهالك المقبور يملك قصور ضخمة! أساطيل سيارات فارهة! يخوت لا تقل عن 3 ربما 4 على مدى فترة حكمه! قصور ومنازل ريفية خارج البلد في أوروبا! هداياه الخرافية لغلمانه من سيارات فارهة وأراضي ومنازل وأموال سائلة وأطقم عطور كلها لا تقل للفرد الواحل الأقل حظا لآلاف الريالات العمانية! المزارع الخاصة التي يملكها أكثر من 40 مزرعة لإنتاج العسل فقط له وهي مساحات واسعة جدا! فلماذا لا يبدأ التغريق بأمواله التي سرقها واختلسها ونهيها من الشعب طوال 50 سنة بدلا أن تكون ميراث يذهب لملكة بريطانيا وعائبته؟! قل هكذا أيها الطبيب وإلا فلا ! تنهش من بعيد وتخاف الحديث عن اللص الفاسد المقسد التافه كابوس! هل تعلم يا دكتور البزة العسكرية التي يفصلها كابوس ليلبسها لمرة واحدة في يوم القوات المسلحة كم تكلف؟ خخخخخخ! الصمت أولى يا طبيب إن كنت جبان لا تقوى على قول الحق!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More