AlexaMetrics هل تكون سلطنة عُمان البلد الإسلامي الخامس الذي سيطبع قبل مغادرة ترامب؟.. وزير إسرائيلي يفجر مفاجأة | وطن يغرد خارج السرب
سلطنة عمان الفساد

هل تكون سلطنة عُمان البلد الإسلامي الخامس الذي سيطبع قبل مغادرة ترامب؟.. وزير إسرائيلي يفجر مفاجأة

في مفاجأة ضمن عمليات التطبيع الجارية على قدم وساق بالمنطقة، قال وزير إسرائيلي بارز لقناة “واي نت تي في”، اليوم الأربعاء، إن “إسرائيل تعمل لإضفاء الطابع الرسمي على العلاقات مع بلد إسلامي خامس قبل نهاية ولاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب”.

 

ويشار إلى أن ترامب توسط هذا العام في التقارب بين الاحتلال الإسرائيلي وكل من الإمارات والبحرين والسودان والمغرب الذي استقبل، الثلاثاء، وفداً إسرائيلياً أمريكياً لاستئناف العلاقات مع تل أبيب من جديد.

 

ورداً على سؤال عما إذا كان من الممكن انضمام بلد إسلامي خامس إلى الركب قبل خروج ترامب من البيت الأبيض في 20 يناير، قال أوفير أكونيس وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي لـ”واي نت تي في“: “نعمل في هذا الاتجاه”.

 

وأضاف أكونيس: “سيصدر إعلان أمريكي عن بلد آخر سيكشف عن تطبيع العلاقات مع إسرائيل.. وأسس اتفاق – اتفاق سلام”.

 

وبينما أحجم الوزير عن تحديد البلد، لكنه قال إن هناك دولتين مرشحتين بقوة إحداهما في منطقة الخليج. وأشار إلى أن سلطنة عُمان قد تكون منهما، مضيفاً أن السعودية ليست كذلك.

 

وقال إن البلد الآخر المرشح، يقع أبعد باتجاه الشرق، وهو “بلد مسلم ليس صغيراً”، لكنه ليس باكستان.

 

والأسبوع الماضي قالت إندونيسيا، أكبر دولة إسلامية من حيث عدد السكان، إنها لن تعترف بـ”إسرائيل” ما دامت مطالب إقامة دولة فلسطينية لم تتحقق.

 

ويخشى الفلسطينيون أن يضعف تطبيع دول عربية لعلاقاتها مع الاحتلال الإسرائيلي موقفاً عربياً قائماً منذ زمن بعيد، يطالب بانسحاب إسرائيلي من الأراضي المحتلة عام 1967 والموافقة على إقامة دولة فلسطينية مقابل علاقات طبيعية مع الدول العربية.

 

وكانت الإمارات والبحرين وقعتا في سبتمبر اتفاقاً برعاية الولايات المتحدة الأمريكية لتطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي، وفي 23 أكتوبر الماضي، أعلن قادة الولايات المتحدة والاحتلال الإسرائيلي والسودان في بيان مشترك رسمياً، عن توصل الخرطوم وتل أبيب لاتفاق لتطبيع العلاقات بينهما، وسيتم التوقيع عليه في وقت لاحق.

 

وفي 10 ديسمبر الجاري، أعلن ترامب، اتفاق المغرب و”إسرائيل” على تطبيع العلاقات بينهما، ومعروف أن هذا الاتفاق جاء كصفقة مقايضة بين ترامب والمغرب، بعد قرار الرئيس المنتهية ولايته بالاعتراف “بسيادة” المغرب على الصحراء الغربية محل النزاع مع البوليساريو.

 

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. مسقط عمان منبطحة ومهرولة ومطبعة وفسخت الوزار من زمان اوي! خخخخخخخخ1 العلاقات من عام 1970م أيام حرب ظفار ! علاقات امنية وسياسية حتى قبل مصر ! عمليا وللأمانة التاريخية عمان أول بلد عربي واسلامي يطبع مع اسرائيل! الدعم السياسي الاسرائيلي أمام القوى الاقليمية السعودية وجيران عمان الامارات الدعم العسكري والمخابراتي والأمني في حرب ظفار وخبراء حرب العصابات الصهاينة لمسقط وعمان! والدعم الأمني لمسقط عمان في حماية مضيق هرمز بعد ثورة الخميني عام 1979م ! مسقط عمان تواصلت مع الصهاينة عن طريق شاه إيران! وللتأكيد على ذلك أي عمق العلاقات المسقطية العمانية الصهيونية زيارات 3 وزراء حكومة لمسقط عمان رابين عام 1994م وبيريز عام 1996م ونتنياهو عام 2018م عمان ليست من دول الطوق! ولا دولة مواجهة ! ولا حتى دولة لها وزن في المحيط الخليجي! مجرد ذيل لبريطانيا ! خخخخخخ! طبعت أم لا هي ديلة ذيلية فاشلة في طريقها للإنقراض! هي فقط دولة خائنة عميلة للصهاينة والفرس وأمريكا وتحكم من قبل بريطانيا1 خخخخخخخخ

  2. الكلاب تنبح والقافلة تسير

    ولا يضير الاسود نبح الكلاب

    ورجع للتاريخ ايها الزنديق وستعرف من هي عمان …

    وعمان لن تعترف بإسرائيل حتى ينال الشعب الفلسطيني كامل حقوقة …

    والحمد الله الشعب العماني كالجسد الواحد وضحى من أجل ذلك ….

    والانبطاح لا يكون الا للنساء أمثالكم …..

  3. والله انكم خنازير انت ومعزبك ياهزاب عمان لعبتبك لعب انت ومعزبك سياسة عمان لن ولن يفهمها الا أهلها موت بغمك يانذل تفوه عليك
    وبعدين اريد أسألك ليش كل ما تذكر عمان تزج بوجهك يالحيوان ولا تخاف يقطع عليك معزبك راتبك الشهري ف المقابل

  4. والله انكم خنازير يا حكام مسقط وعمان , سياسة عمان خرائية لن ولن يفهمها الا الحمقى تفوه عليك يا سلطان هيثم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *