السيسي في ورطة كبيرة.. أمريكا اتخذت هذا القرار الصادم والبرلمان الأوروبي سيفرض عقوبات الشهر القادم

0

أكد المحامي الدولي، محمود رفعت، أن الولايات المتحدة أصدرت قراراً بوقف مبلغ 225 مليون دولار من المساعدات التي تقدم لمصر، مشيراً إلى أن القرار ساري لحين تقديم وزارة الخارجية تقريرا تؤكد فيه أن مصر تحترم التزاماتها الدولية فيما يتعلق بحقوق الإنسان.

 

وقال رفعت، في تغريدة له رصدتها “وطن”، إن البرلمان الأوروبي بدوره سيفرض الشهر القادم عقوبات على النظام المصري الذي يقوده عبد الفتاح السيسي، مضيفاً: “هذا يمهد لوضع عقوبات دولية على قادة الجيش المصري ومسؤولين أمنيين”.

 

يأتي ذلك بعد موافقة الكونجرس الأمريكي، على تقديم مساعدات بقيمة 700 مليون دولار إلى السودان، كما وافقت على تقديم مساعدات عسكرية لمصر بقيمة 1.3 مليار دولار.

 

ووفقاً لمشروع القانون، الذي تزامن مع إقرار حزمة ضخمة من برامج المساعدات والإغاثة المحلية لمواجهة تداعيات كوفيد- 19، فقد تم تخصيص مبلغ 135 مليون دولار لبورما، و506 مليون دولار إلى بليز وكوستاريكا وغواتيمالا وهندوراس ونيكارغوا وبنما.

 

وفي السياق، اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجيش المصري باستخدام المساعدات الأمريكية لشراء معدات عسكرية روسية.

 

وقال ترامب في معرض تعليقه على مشروع القرار الذي صادق عليه الكونغرس بشأن حزمة مساعدات “كوفيد-19″، إن أعضاء الكونغرس لم يقرأوا حتى مضمون المشروع الذي يتضمن بحسب قوله “85.5 مليون دولار لمساعدة كمبوديا، و134 مليون دولار لميانمار، و1.3 مليار دولار لمصر حيث سيخرج الجيش المصري لشراء معدات عسكرية روسية بشكل شبه حصري، و25 مليون دولار لبرامج الديمقراطية في باكستان، وعناصر أخرى غير ضرورية للإغاثة من فيروس كورونا”.

 

وهدد ترامب بعدم التوقيع على مشروع قانون بقيمة 892 مليار دولار لإغاثة الأمريكيين من تداعيات فيروس كورونا، ودعا إلى ضرورة تعديله، قائلاً: “مشروع القانون الذي يخططون الآن لإرساله إلى مكتبي مختلف كثيرا عما كان متوقعاً إنه حقا وصمة عار”.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More