الأقسام: حياتنا

قبلت دعوة ضابط شرطة في 3 دقائق.. مصرية “بنت ناس” أدمنت “الحرام” بدون مُقابل حتى وقعت!

ألقت الأجهزة الأمنية في مصر القبض على سيدة مصرية بتهمة ممارسة الفجور والرذيلة بدون تمييز، وذلك حين استدرجها الضابط بكمين بعد أن راسلها على صفحة أنشأتها المتهمة على”فيسبوك” لممارسة الرذيلة بمقابل مادي وبدون مقابل مادي، وبدون أي تمييز لدرجة أنها قبلت دعوة الضابط الذي أعد لها الكمين فى 3 دقائق.

 

وذكرت المتهمة في اعترافاتها أن استئصال والطلاق قبل 3 سنوات كان بداية انحرافها، وقالت إنها تزوجت منذ 11 سنة ولم تنجب، ولم تترك هي وزوجها أي طريقة لتكون سببا في حملها وإنجابها، لكن كل الوسائل لم تكن مجدية.

 

وأضافت المتهمة أن أحد الأطباء أخبرها بعدم وجود أمل في إنجابها، وأخبرها بوجود مشكلة في الرحم عبارة عن أورام ويجب استئصال الرحم حتى لا تتطور وتصبح أورام سرطانية خبيثة.

 

وعقب استئصالها الرحم تغيرت معاملة زوجها معها تماما، وأصبح يقضي معظم أوقاته فى عمله أو مع أصدقائه أو عند أسرته، حتى جاء إليها في ليلة وأخبرها أنه ينوي الزواج، لرغبته فى الإنجاب.

 

وتابعت المتهمة قصتها، وقالت إن زوجها أخبرها أن الفتاة التي سيتزوجها اشترطت ألا تكون “ضرة” لأحد وأن يطلقها، فقام بتطليقها، وتوجهت للإقامة فى بيت أسرتها.

 

وتابعت المتهمة: “أنا بنت ناس ومتربية، لكن إخوتي وعائلتي كل منهم مشغول في عالمه ولا أحد يفكر بي، كنت أجلس في المنزل مثل الكرسي، لا أحد يشعر بي”.

 

وبدأت المتهمة في قتل وقت فراغها الطويل بتصفح الإنترنت، وكانت تدخل على حساب زوجها وتشاهده ينشر صورا له مع زوجته الجديدة وطفله الذي أنجبه منها، ليجن جنونها، فأصبحت عصبية طوال الوقت وتتناول المهدئات باستمرار حتى راسلها أحد الأشخاص على«فيسبوك» وتحدثت معه وتوطدت علاقتهما.

 

وأشارت المتهمة إلى أن هذا الشخص غسل أحزانها بكلامه المعسول، ولم ترفض طلبه في لقاء حميمي، لكنه اختفى فجأة وانقطعت أخباره، في الوقت الذي أدمنت فيه تلك العلاقة الجنسية.

 

ولإشباع إدمانها، أنشأت المتهمة صفحة على “فيسبوك” باسم مستعار، أعلنت فيها عن نفسها كفتاة ليل، وكانت تخرج لتلتقي زبائنها في شققهم بمقابل وبدون مقابل حتى استدرجها أحد الضباط، وألقى القبض عليها.

 

و تم ضبط هاتف محمول يحتوي على الرسائل والمحادثات الدالة على نشاطها المؤثم.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*

The field is required.

This website uses cookies.