AlexaMetrics مسؤول إماراتي يدعو لضم إسرائيل وإيران إلى جامعة الدول العربية: خذوها مني الله يهديكم | وطن
التطبيع الاماراتي

مسؤول إماراتي يدعو لضم إسرائيل وإيران إلى جامعة الدول العربية: خذوها مني الله يهديكم

دعا نائب رئيس شرطة دبي، ضاحي خلفان، المعروف بالمحقق كونان خليجياً، بضم إسرائيل وإيران إلى جامعة الدول العربية، بعد تغيير اسمها إلى جامعة الشرق الأوسط.

خلفان وفي سلسلة تغريدات رصدتها “وطن”، قال :” جامعة الدول العربية أرى أن تتحول إلى جامعة الشرق الاوسط.. تكون فيها ايران وإسرائيل. الى جانب العرب”.

وأضاف المحقق كونان الاماراتي ضاحي خلفان :” مش معقولة يكون مائة مليون ايراني مدعوس عليهم بقمع ملالي جهلة وعايشين في حصار عالمي عليهم.. مهما كان الإيرانيين جيران “.

وواصل المسؤول الإماراتي هذيانه قائلاً بعد أن طبع ولاة نعمته عيال زايد مع إسرائيل :” إسرائيل دولة اعترف بها العالم…وانتهى الأمر …وحدود الدولة الفلسطينية وفقا للمقررات الأمم المتحدة معروفة…فليعلن عباس دولته على حدوده المقررة وفقا للمقررات الأمم المتحدة وسيعترف فيه العالم آجلا ام عاجلا “.

وتابع :” اصبحت إسرائيل جزء لا يتجزأ من ارض العرب.. كل الديانات فيها…لبنان الرئيس مسيحي وفيها بقية الديانات…إسرائيل الرئيس يهودي وفيها بقية الديانات …..الخ..شو يكون الرئيس في الدولة ما لنا دخل في ديانتك.. لكن نحن في حالة جوار “.

 

وزاد ضاحي خلفان :” اذا طبع العرب مع الإسرائيليين فستطبع إسرائيل. ..خذوها مني. الله يهديكم “.

وختم تغريداته المثيرة بمهاجمة حركة حماس قائلاً :” حماس هي المنظمة التي خلقت لتعطي المصداقية للغرب في ان الفلسطينيين لا يريدون السلام…جاءت لتضرب سياسة فتح الداعية الى حل الدولتين في العمق…خلقت حماس لتفشل فتح…ونجحت في تشوية الصورة للمساعي الفتحاوية “.

اقرأ أيضا: ضاحي خلفان حارس بارات دبي “فتح المندل” وتنبأ بوفاة بايدن و”العلم عند الله”!

وكانت الإمارات أول دولة عربية توقع اتفاق تطبيع وإقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل خلال العام الجاري بوساطة ترامب.

 

وحاول فريق ترامب إقناع السعودية بتوقيع اتفاق لتطبيع العلاقات مع إسرائيل إنطلاقا من أن توقيع السعودية سيدفع دولا عربية أخرى لتحذو حذوها لكن السعوديين أبدوا عدم استعدادهم للخطوة.

 

ومازالت الأنظار تتجه نحو الرياض، حيث قال كوشنر للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف اليوم إن من المحتوم أن تبرم السعودية في النهاية اتفاقا مماثلا مع إسرائيل. وقال مسؤول أمريكي إن السعوديين سينتظرون على الأرجح لحين تولي بايدن السلطة قبل اتخاذ مثل هذه الخطوة.

 

وكانت مصادر متطابقة قد أفادت في 23 تشرين الثاني/نوفمبر، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أجرى زيارة غير مسبوقة إلى السعودية وعقد محادثات سرية مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لكن وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان نفى على تويتر انعقاد أي لقاء بين ولي العهد ورئيس الوزراء الإسرائيلي.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *