تحوّلت السماء إلى اللون الأسود نتيجة الحريق.. انفجار يهزّ ناقلة نفط بريطانية في ميناء جدة السعودي وهذا ما حدث

0

هزّ انفجار ناقلة نفط بريطانية في ميناء جدة السعودي بعد إصابتها من “مصدر خارجي مجهول”.

وقالت شركة هافنيا للشحن -في بيان- إن السفينة “بي دبليو راين” التي ترفع علم سنغافورة أصيبت من مصدر خارجي أثناء تفريغها في ميناء جدة مما تسبب في انفجار؛ وهو ما أدى إلى حريق لاحقا على متن السفينة.

وأضافت الشركة أن الطاقم المكون من 22 بحارا أخمد الحريق، ولم يصب أحد منهم بسوء، وأن أضرارا لحقت بأجزاء من جسم السفينة.

وقالت هافنيا “من المحتمل أن يكون بعض النفط قد تسرب من السفينة، لكن لم يتم تأكيد ذلك.
وتشير الأجهزة حاليا إلى أن مستويات النفط على متن السفينة عند المستوى نفسه الذي كانت عليه قبل الحادث.

وأظهرت صورٌ انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، سحباً سوداء تغطي سماء مدينة جدة ناجمة عن النيران التي اشتعلت في ناقلة النفط التي تمّ استهدافها .

وأظهرت البيانات أن الناقلة حملت نحو 60 ألف طن من البنزين من ميناء ينبع في السادس من الشهر الحالي، وأنها كانت عند الحادث ممتلئة بنسبة 84%.

وأكدت شركة المعلومات البحرية “درايد غلوبال” -ومقرها في لندن- أن الانفجار وقع في سفينة كانت تقوم بعمليات في المرسى الرئيسي بمرفأ أرامكو في جدة.

ولم تعلق السلطات السعودية على الانفجار الذي ضرب ميناءً ومركز توزيع مهمين لتجارة النفط.

ويأتي هذا الحادث في وقت تشهد فيه المنطقة توتراً، بعد اغتيال العالِم النووي الإيراني محسن فخري زادة، في العاصمة الإيرانية طهران، وهو الأمر الذي دفع إيران إلى إصدار وابل من التهديدات، وسط اتهامات لإسرائيل بالوقوف وراء الحادث، ما دفع واشنطن لتعزيز قواتها في الشرق الأوسط، رداً على هجوم إيراني محتمل.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More