الإمارات تورط السعودية بالمشاكل ثم تكسب هي الدراهم.. “شاهد” افتتاح مركز تركيا التجاري في دبي

1

استغل ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، حملة المقاطعة السعودية للبضائع التركية بعد أن لعب دوراً رئيسياً في شيطنة تركيا، وتصويرها الشيطان الاكبر في المنطقة، بفتح ذراعيه للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

 

وشهدت إمارة دبي افتتاح مركز تركيا التجاري بالقرب من جزر النخيل، وحسب وكالة “الأناضول” التركية، افتتح المركز من قبل المنطقة الصناعية بولاية قيصري (وسط)، بالتعاون مع التجارة التركية ومجلس المصدرين الأتراك، حيث يبلغ إجمالي مساحة المركز 8 آلاف متر مربع، متضمنة صالة للعرض بـ 8 آلاف متر مربع، ومستودع ومرافق اجتماعية بألفين متر مربع.

 

وشارك في حفل الافتتاح عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، رئيس مجلس إدارة المنطقة الصناعية في قيصري، طاهر نورساتشان.

 

وأوضح في الكلمة التي ألقاها، أنّ المركز يأتي بعد تنسيق الجهود الحكومية والمؤسسات التركية، مؤكداً أن المركز سيساهم في الصادرات التركية، قائلاً: “إن دبي تعد مركزا تجاريا للمنطقة برمتها، وليس لمنطقة الخليج فحسب، وهي منفتحة على سوق منطقة غرب أفريقيا التي تتصاعد تجارتها كل يوم”.

 

ولفت إلى أنّ المركز يأتي بعد عامين من التعاون مع وزارة التجارة ومجلس المصدرين الأتراك، مضيفاً: “دبي من المراكز التجارية المهمة في العالم، الدول المتقدمة تفتح العديد من القنوات التجارية معها، فحجم السوق التجاري في هذه المنطقة يصل إلى 3 مليارات دولار في العام، ولا بد للمنتجات التركية أن تأخذ حصتها من هذا السوق”.

 

وفي تعليقه على افتتاح المركز التركي في دبي، قال المغرد القطري “بوغانم” في تغريدة رصدتها “وطن” ساخراً: ” الحين الإماراتي الغبي بيقول هذه تجاره شو فهمك انت، نحن مشكلتنا مع تركيا سياسية مو تجارية يالقطرائيلي”.

 

وفي تغريدة ، قال “بوغانم”: ” عزيزي السعودي ايش موقفك الحين عقب ما طالبت بإيقاف استيراد المنتجات التركيه .. للسعودية، وشديت حيلك وفعلت هشتاق .. لمقاطعتها وطلعت حسابات سعوديه رسميه موثقه تدعوا للمقاطعه وفي الاخير .. الامارات افتتحت مول تركي على مساحة 8000 متر مربع بصراحه .. ماتحس ان تم استغبائك”.

 

الإعلامي تركي الشلهوب، نشر صورة للمركز التجاري التركي الذي جرى افتتاحه بالإمارات، وعلق في تغريدة رصدتها “وطن” قائلاً: “افتتاح مركز تركيا التجاري في دبي على مساحة 8 آلاف متر مربع، المركز يحتوي صالة للعرض وعددًا من المرافق الاجتماعية، نسخة منه لقطيع #مقاطعه_المنتجات_التركيه، الإمارات تورط السعودية بالمشاكل .. ثم تتكسب هي”.

 

الجدير ذكره، أن السعودية وبتحريض إماراتي دشنت خلال الأشهر الماضية حملات لمقاطعة البضائع التركية، بزعم إساءة تركيا لقيادتها وحكامها، بسبب الحديث المتكرر عن جريمة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده باسطنبول قبل أكثر من عامين.

 

اقرأ أيضا: صحيفة ممولة إماراتياً “تدق اسفين” بين السعودية ومصر بعد أن جرى استثناء الشيطان من مفاوضات المصالحة

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. زائر يقول

    السعودية مكروهه عند العالم كله وقضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي لاعلاقة له بالشعب السعودي ولا حتى نفكر نحن الشعب السعودي في مقاطعة المنتجات التركية نهائياً هم احبابنا ومن زمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More