“لم نسقطها لأجل عيونكم”.. ناشط كويتي يتصدى للشامتين بخسارة صفاء الهاشم برسالة نارية!

1

وجه ناشط كويتي شهير، رسالة صارمة إلى مواطنه الكاتب ، بعدما علق الأخير على خسارة المدوية والمفاجئة بانتخابات .

 

وكانت البداية حين كتب دويع العجمي تغريدة قال فيها: “إلى أهلنا وإخواننا من أجلكم أسقطنا #صفاء_الهاشم وأعطوني أحلى ريتويت لترى رد التحية منكم على هذا السقوط”.

 

وقال الناشط المعروف باسم “بوعلي” في رسالته التي وجهها لدويع بفيديو رصدته “وطن”: “إلى هذا الأخ المحترم، أنا لا أعلم صدقاً من أنت، ولكن والنعم فيك مهما كانت هويتك، أنا كلامي على تغريدتك”.

 

وتابع: “إخوتنا الوافدين على العين والرأس، ولكننا لم نسقط صفاء الهاشم من أجلهم أو من أجلك، صفاء الهاشم ابنة ديرتي، ألا يعجبني طرحها، وأن نختلف معها في الرأي، لا بأس، وأنا أكثر من يختلف معها بالرأي، ولكن أن يأتي أحد من خارج ويتطاول عليها بالكلام، مرفوض، وسأدوسه”.

 

ورأى “بوعلي” أن حديث صفاء الهاشم عن التركيبة السكانية أمر لا يضر الوافدين ولا يضر “دويع” نفسه. مضيفاً: “أن تضع حسابها في تغريدتك وتطلب إعادة تغريد، أمر معيب، هذه ابنة بلدنا ولا نرضى عليها”.

 

وهدد “بوعلي” الكاتب الكويتي قائلاً: “لو كان في أحد المرتزقة في الخارج الذين يكتبون عنها جرأة، فليخرج بفيديو. أقسم أنني سأدوسه أمام العالم وأدعك أنت أول من يضحك عليه”.

 

وأثنى المغردون على ماقاله الناشط “بوعلي”، ورأوا أنه لا يحق للغرباء التدخل بالشؤون الداخلية للدولة. وأنه مهما اختلفوا مع صفاء الهاشم، تبقى ابنة بلدهم ولا دخل للغريب بينهم.

 

اقرأ أيضا: فجر السعيد تشمت في خسارة صفاء الهاشم: “سوق الطبخ رائج وهذا ما رأيته بأم عيني”!

وأشعلت خسارة النائبة في مجلس الأمة الكويتي، صفاء الهاشم، في المجلس مواقع التواصل الاجتماعي. وأطلق الناشطون هاشتاج حمل اسم النائبة الكويتية “#صفاء_الهاشم”، عبر فيه الوافدين للكويت وخاصة المصرين عن سخريتهم الواسعة من خسارتها للانتخابات. خاصة وأنها معروف عنها رفضها لاستمرار تدفق الوافدين وتحديداً من لبلادها.

 

وتقدم العديد من المحامين المصريين، بعدة بلاغات ضد النائبة الكويتية صفاء الهاشم عقب تصريحاته النارية التي هاجمت فيها الوافدين المصريين، إلى حد وصل منعها من دخول الاراضي المصرية، كان آخرها على خلفية طلبها طرد المصريين الوافدين من الكويت بداعي أنهم تسببوا في زيادة معدل الإصابات بفيروس كورونا في بلادها.

 

وعبرت وسائل إعلام مصرية عن فرحها بخسارة صفاء الهاشم التي طالبت مراراً تقنين وصول الوافدين إلى الكويت. كما أنها طالبت بمحاسبتهم على تجاوزات سابقة لعدد من الوافدين والمسؤولين المصريين بحق بلادها، حيث يصفها الإعلام المصري بـ “عدوة الوافدين”.

 

الجدير ذكره، أن نتائج انتخابات مجلس الأمة الكويتي أبرزت غياب الوجوه النسائية. بعد أن خسرت النائبة صفاء الهاشم مقعدها الذي حافظت عليه لأكثر من دورة برلمانية.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. [email protected] يقول

    صفاء الهاشم
    من هي؟
    شغاله لحساب من؟؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More