AlexaMetrics مفاجأة تفجّرها "الغارديان" عن "عملاء" لجهاز المخابرات المغربية داخل المسجد الكبير في بلجيكا! | وطن
بلجيكا ترفض الاعتراف بأكبر مسجد في البلاد بسبب المخابرات المغربية

مفاجأة تفجّرها “الغارديان” عن “عملاء” لجهاز المخابرات المغربية داخل المسجد الكبير في بلجيكا!

قالت صحيفة “الغارديان” البريطانية إن السلطات البلجيكية رفضت الاعتراف بالمسجد الكبير الموجود في حي الاتحاد الأوروبي في بروكسل، بسبب “اختراقه من قبل المخابرات المغربية”.

ووفق التقرير، يشار إلى ثلاثة موظفين في المسجد بمن فيهم المدير، على أنهم عملاء للمخابرات المغربية.

وفي حال الاعتراف الرسمي يضمن المسجد الدعم المالي من الحكومة البلجيكية.

ولم تعلق السلطات المغربية رسميا على تقرير الصحيفة البريطانية.

ونقلت الصحيفة عن وزير العدل البلجيكي “فنسنت فان كويكنبورن” قوله إنه لن يسمح باختطاف الجهات الأجنبية للإسلام لدوافع إيديولوجية أو سياسية ومنع المسلمين في بلجيكا من تطوير إسلامهم التقدمي.

وجاء رفض الاعتراف بالمسجد بناء على توصية من الأجهزة الأمنية في البلاد.

ووضعت السلطات البلجيكية المسجد ضمن اهتماماتها في أعقاب الهجمات الدامية في مارس/آذار 2016 التي أودت بحياة 32 شخصا في العاصمة بروكسل.

وغداة اعتداءات بروكسل التي نفذها ثلاثة انتحاريين في مطار زافنتم ومترو العاصمة وأسفرت عن مقتل 32 شخصا. تصاعدت الانتقادات للإسلام المتشدد الذي ينشره هذا المسجد، فيما اعتبر أحيانا “بؤرة للجهاديين” البلجيكيين. الأمر الذي ينفيه مسؤولو المسجد على الدوام.

اقرأ أيضا: باحث مغربي يحذّر: لهذه الأسباب .. قد تندلع حرب ومواجهة شامله بين الجزائر والمغرب

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *