AlexaMetrics "شاهد" "مقبرة" حسني مبارك الفارهة تعود لمربع الجدل مجددا ونجله علاء يعلق بآية قرآنية | وطن
مقبرة حسني مبارك

“شاهد” “مقبرة” حسني مبارك الفارهة تعود لمربع الجدل مجددا ونجله علاء يعلق بآية قرآنية

عاد الحديث عن مقبرة الرئيس المصري الراحل محمد حسني مبارك لواجهة الجدل مجددا، بعد تقديم الإعلامي المصري أحمد المسلماني اعتذارا عن معلومات قدمها سابقا في هذا الشأن ورفض علاء مبارك نجل المخلوع الراحل اعتذاره.

 

علاء مبارك، الابن الأكبر للرئيس الذي أزاحته انتفاضة 25 يناير 2011 عن السلطة بعد 30 عاما قضاها في الحكم، أعاد نشر مقطع مصور للمسلماني وهو يعتذر على الهواء للرئيس الأسبق وأفراد أسرته عن معلومات ذكرها في برنامجه أيام الثورة عن ثروة مبارك وتكلفة مقبرته الفاخرة.

 

وفي المقطع يظهر فيه المسلماني خلال لقائه مع الإعلامية قصواء الخلالي على فضائية “Ten”، قائلا إن الأمر الأول الذي يعتذر فيه للرئيس مبارك هو حديثه في برنامجه “الطبعة الأولى” الذي كان يبث على قناة دريم عن مقبرته.

 

وتابع المسلماني: “أنه استقى معلوماته في هذا الأمر من الكاتب الكبير أحمد رجب صاحب مقال “نص كلمة” الذي تحدث فيه عن التكلفة الكبيرة للمقبرة”.

 

وأشار الإعلامي المصري إلى أنه لم يعتد الحديث عن مثل تلك الأمور بسبب تربيته الريفية لكنه استند إلى مظلة الكاتب الكبير أحمد رجب، وأدرك فيما بعد أنه لم يكن مصيبًا في هذا التناول.

 

وقدم أحمد المسلماني بالنهاية اعتذارًا لأسرة مبارك لحديثه عن ثروة الرئيس الراحل وأسرته، وقال إنه استند إلى تقارير صحفية نشرت في صحيفتين مصريتين، وتحدث عن تلك الثروة في برنامجه، دون أن يتأكد من صحة تلك التقارير الصحفية، ودون أن يركز في أن أصحاب تلك التقارير لهم أهوائهم الشخصية.

 

من جانبه علق علاء مبارك على اعتذار المسلماني بقوله: “بعد مرور 10 سنوات وبعد وفاة والدي رحمة الله عليه حضرتك جاي تعتذر!”

 

وتابع في تغريدته التي رصدتها (وطن) على حسابه الرسمي بتويتر ما نصه:”بتعتذر على ايه بالظبط يا أستاذ مسلماني!”.

 

واختتم تغريدته بالآية القرآنية:”إِذْ تَلَقَّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُمْ مَا لَيْسَ لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيم” صدق الله العظيم .”

 

وتوفي الرئيس المصري الأسبق، محمد حسني مبارك، في شهر فبراير عن عمر ناهز الـ92 عاما، بعدما قضى 30 عاما في حكم مصر تسبب بها في كوارث على كافة الأصعدة حتى أطاحت به ثورة يناير عام 2011، ولكن لم يكتب للشعب أن يحكم سوى سنة واحدة عندما تمت انتخابات ديمقراطية لأول مرة في تاريخ مصر وبعدها عاد العسكر للقفز على الحكم من بوابة الجنرال السيسي.

 

ويشار إلى أنه بعد وفاة حسني مبارك عاد الحديث في مصر عن تكلفة مبنى قبره، التي يقال إنها بلغت نحو 15 مليون جنية أي ما يعادل نحو مليون دولار، وفقاً لوسائل إعلام مصرية.

اقرأ أيضا: السيسي “يؤدب” نجلي مبارك بهذا القرار بعدما لمزه علاء أكثر من مرة بتغريداته ووضعه في مقارنة مع والده

وتقع مقبرة مبارك على مقربة من كلية البنات بأرض الجولف بمصر الجديدة، وتبلغ مساحتها 80 متر مربع، ومبنية على طراز يميزها عن المقابر الموجودة بمحيطها.

 

والمقبرة بها قاعة استقبال كبيرة لاستقبال الزوار، وحمام، ومبنية من الرخام عالي الجودة الطارد للحشرات، ومزودة بهاتف دولي وأثاث فرنسي، وصالون آثري مذهب يعود إلى عصر أسرة محمد علي، والأرضيات مغطاة بسجاد إيراني أحمر.

 

وتحاط المقبرة محاطة بسور شاهق به كشافات إضاءة كبيرة، ولها بوابة حديدية ضخمة عليها زجاج عاكس للرؤية، وأمامها أشجار ونباتات زينة، وزهور الياسمين والصبار وأشجار النرجس، بحسب ما نقلت وسائل إعلام مصرية، وكذلك الصور التي نشرتها وكالات دولية.

 

ويذكر أن المقبرة تم بناءها في 2010 أي قبل عام من إعلان تنحيه عن حكم مصر في 11 فبراير 2011، بعد الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها مصر.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *