الرئيسيةالهدهد"نحن نختلف عن الآخرين".. العراق يوجه صفعة قوية لأبوظبي والرياض في صيغة...

“نحن نختلف عن الآخرين”.. العراق يوجه صفعة قوية لأبوظبي والرياض في صيغة رسمية

- Advertisement -

في تصريحات رسمية اعتبرها ناشطون صفعة قوية للمتصهينين العرب في الرياض وأبوظبي، أكد وزير خارجية العراق، فؤاد حسين، بأنه لم تعرض على بلاده مسألة التطبيع مع إسرائيل، منوها بأن العراق مؤيد للقضية الفلسطينية، ويدعم حق الفلسطينيين في تقرير مصيرهم.

 

وخلافا لموجة التطبيع التي يتزعمها ابن زايد وابن سلمان في المنطقة ، أضاف وزير خارجية العراق في تصريحات لوكالة “سبوتنيك”: “لم يعرض على العراق مسألة التطبيع مع إسرائيل”.

 

وأشار فؤاد حسين إلى أن القضية الفلسطينية ليست فقط جزءا من السياسة الخارجية العراقية، بل وجزء من السياسة الداخلية، وتجد الدعم من المجتمع العراقي”.

 

الفلسطينيون هم أصحاب القرار

هذا ونفى وزير خارجية العراق بشكل قطعي طرح مسألة التطبيع مع إسرائيل، قائلا: “المجتمع العراقي يختلف عن بعض المجتمعات الأخرى بالنسبة للقضية الفلسطينية.”

 

وشدد:”في الواقع إن المسألة الفلسطينية ليست فقط جزءا من السياسة الخارجية، بل وأيضا جزء من السياسة الداخلية، لأنها ترتبط بالمجتمع العراقي ولأسباب مختلفة”.

 

وتابع الوزير العراقي قائلا: “المجتمع العراقي مجتمع مؤيد للقضية الفلسطينية، والفلسطينيون هم أصحاب القول والقرار أولا وأخيرا، ولهم الحق الكامل في تقرير مصيرهم، والموقف العراقي داعم لهم في ممارسة هذا الحق”.

 

وأشارت عدة تقارير إلى أن السعودية والإمارات تمارسان ضغوطا من أنواع مختلفة على الدول العربية بالمنطقة، لدخول مربع التطبيع وذلك عبر استغلال ورقة المساعدات لهذه الدول وابتزازهم بها.

اقرأ أيضا: محمد بن زايد “حقن” شقيقه خليفة ليفيق من غيبوبته ويُدلي بهذه التصريحات عن التطبيع و”حلاوته”

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث