مُعجب يقترح على روان بن حسين التعري لشحذ همم البالغين أكثر وهكذا ردت عليه وأثارت غضباً واسعاً!

0

تعرضت الفاشينستا الكويتية روان بن حسين إلى موقف مُحرج بعدما أدمنت التعري وأصبحت تلجأ إلى الملابس الجريئة على غير عادتها، وذلك بعد انفصالها عن طليقها رجل الأعمال الليبي يوسف المقريف.

 

وقام أحد مُتابعي روان بإحراجها حين طرح عليها سؤالاً قال فيه: “متى سنراكي في موقع “onlyfans” لترفيه البالغين بصور عارية؟”.

 

فما كان من روان بن حسين إلا الرد بالقول: “متى سنرى أمك تفعلها؟”.

 

اقرأ أيضا: جريمة فظيعة تهزّ المغرب .. حارس مدرسة أفرغ شهوته الجنسية في 5 تلاميذ وفجّر غضباً واسعاً بفعلته!

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع إجابة روان بن حسين، بالغضب بأن تُقحم والدته في إجابتها، وقالوا إنه يجب الرد عليه بصرامة ولكن دون شتم والدته، وكتب أحدهم: “هي تُظهر صدرها للجميع، ماذا تتوقع أن تأتيها تعليقات؟”.

 

وعلق آخر: ” سايقة الشرف وهي مغلفة جسمها”.

 

وكتبت أخرى: ” فعلاً المرأة عدو المرأة، لماذا لم تشتميه هو، ماخل والدته أو أخته أو أهله؟ ربما والدته إنسانة صالحة وطيبة وتكفي شرها عن العباد”.

 

وكانت روان بن حسين قد أثارت جدلاً واسعاً بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما استعرضت أنوثتها بملابس جريئة على غير عادتها.

 

وظهرت روان بن حسين بالمقطع المتداول الذي رصدته “وطن“. وهي تقف أمام المرآة وتُخرج قدمها بالكامل من فستانها المفتوح ليظهر جزءاً كبيراً من فخذها. ثم تنتقل بالكاميرا على صدرها لتظهر ملابسها الداخلية بوضوح تحت فستانها الأسود الحرير.

 

وأثارت ملابس روان غضب المُتابعين الذين تساءلوا كيف تترك الكويت بناتها يرتدون هذه الملابس. واتهمهم بعضها بمحاولة البحث عن شريك جديد بعد انفصالها عن يوسف المقريف.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More