فيديو تقشعر له الابدان.. فلسطيني يقتل طليقته وأم أطفاله الخمسة في الشارع ويلوذ بالفرار!

0

تعرضت السيدة الفلسطينية في في الداخل الفلسطيني المُحتل، إلى القتل طعناً في الشارع أمام المارة، في هزت المجتمع.

 

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو يوثق لحظة مقتل الضحية وفاء عباهرة (37 عاماً) على يد طليقها (40 عاما)، يظهر خلاله ملاحقة المُجرم لطليقته إلى أن اصطدم بسيارتها وأوقفها، ثم توجه إليها وطعنها عدة مرات بآلة حادة ويُسمع بالفيديو صرخاتها التي جعلت المارة يتدخلون، بينما استقل الجاني سيارته وفر من المكان.

 

اقرأ أيضا: مذبحة في مصر.. المنفذ طالب وأداة القتل سكين والضحايا أمه وأخته وزوجها والتفاصيل لا يتصورها عقل!

ونقلت صحيفة عرب 48 عن الناطق بلسان “نجمة داود الحمراء” قوله: “تلقينا الساعة 11:09 بلاغا عن امرأة (37 عاما) فاقدة للوعي في عرابة، وقدم طاقم من المسعفين والمضمدين العلاجات الأولية للمرأة ونقلوها إلى مستشفى ‘بوريا’ وأجروا لها عمليات إنعاش”.

 

وقال المسعف عنان بدارنة إنه “عندما وصلنا إلى المكان رأينا المرأة ملقاة على الأرض وفاقدة للوعي، إذ أجرينا لها فحوصا طبية وكانت دون نبض وتنفس، وعلى إثر ذلك بدأنا بإجراء عمليات إنعاش متقدمة ثم جرى نقلها إلى المستشفى بحالة حرجة”.

 

والضحية أم لخمسة أطفال تتراوح أعمارهم بين 4 سنوات و18 عامًا، وعانت لمدة طويلة من العنف والتنكيل وكانت معروفة للسلطات الاسرائيلية بسبب ماتعرضت له، ورغم ذلك فشلوا في حمايتها.

 

ضحية جريمة القتل كانت قد تركت وبناتها البيت، العام الماضي، بعد أن قررت أنها لم تعد تحتمل الإهانات والعنف، وهربت إلى ملجأ للنساء المعنفات، لكن بحسب بيان النيابة “قرر الإساءة لها والمس بها وتهديدها والاعتداء عليها، وهكذا فعل”، وقُدمت ضده لائحة اتهام بالتهديد ومخالفة أمر حماية زوجته، عندما كانت في الملجأ.

 

وتضاف هذه الجريمة إلى سلسلة لا متناهية من جرائم القتل ضد النساء في الداخل الفلسطيني المُحتل، إذ قتلت 15 امرأة وشابة عربية في جرائم قتل مختلفة منذ مطلع العام الجاري 2020 ولغاية اليوم.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.