سعودي “وقح” يقتل طبيباً جزائرياً بسبب “ورقة غير موجودة” ويفجر غضب الجزائريين

0

توفي الطبيب الجزائري مروان بورقعة، متأثراً بطلق ناري أطلقه عليه مواطن سعودي الأربعاء الماضي، في مدينة سكاكا بمحافظة بالسعودية.

 

وبينما لم تُعلن مصادر رسمية سعودية خبر الوفاة، إلا أن والدة الطبيب بورقعة أكدت بفيديو متداول رصدته “وطن”، خبر وفاة ابنها بعد نقله لتلقي العلاج في .

 

وأوضحت والدة بورقعة والتي تدعى “وناسة”، أن نجلها يبلغ من العمر 49 عاماً، وكان يعمل منذ عامين ونصف العام في مستشفى سكاكا، وتعرض لإطلاق النار من قبل شخص في مواقف السيارات في المستشفى التي يعمل بها وتلقى العلاج هناك بعد الإصابة ونظرا لتدهور حالته فقد تم نقله بالطائرة للعلاج في الرياض.

 

وكشف وناسة أن الجاني تردد على ابنها ثلاث مرات طالبا الحصول على شهادة بشأن رعاية زوجته، لكن الطبيب الجزائري مروان بورقعة رفض تقديم تلك الشهادة لأنها غير موجودة وعرض بدلا عن ذلك تقديم تقرير عن حالتها الصحية، وأن الجاني يود الحصول على هذه الشهادة في إطار خلافات مع زوجته التي أقامت ضده دعوى خلع قبل عام ونصف العام بحجة إهمالها وكان يسعى لتلك الشهادة لتقديمها للقضاء لنفي تهمة الإهمال.

 

اقرأ أيضا: تعيين صهر أردوغان مستشاراً بقصر أمير قطر براتب خيالي.. هؤلاء وراء هذه الإشاعة والسعودية والإمارات عليها الترويج

وأثارت وفاة بورقعة غضب المغردين الجزائريين الذين نعوه عبر “تويتر”، وطالبوا بمحاسبة الفاعل مستنكرين تكتم السلطات على هوية القاتل وخبر وفاة الطبيب إلى الآن.

وكانت قد أعلنت أنها ألقت القبض على الجاني الذي أطلق النار على الطبيب في مواقف أحد مستشفيات سكاكا، وأصابه في رأسه، وضبطت السلاح المستخدم في الجريمة.

 

وأوضحت الشرطة حينها أن مطلق النار في الخمسين من عمره، وجرى استكمال الإجراءات النظامية بحقه وفق نظام الإجراءات الجزائية، وإحالته إلى فرع النيابة العامة.

 

وقالت بمنطقة الجوف من جهتها، إن الطبيب تعرض لإطلاق نار صباح الأربعاء بعد خروجه من عمله بمستشفى الملك عبد العزيز التخصصي بالمنطقة.

 

وأشارت المديرية إلى أن “أحد الأشخاص قام بالاقتراب من الطبيب في مواقف السيارات وإطلاق النار عليه”.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.