بـ3 رصاصات .. هل انتحر وليد المعلم بإطلاق النار على نفسه؟!

4

في الوقت الذي لم تذكر فيه وكالة الأنباء السورية وكذلك التلفزيون السوري سبب وفاة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين انتشرت عبر شبكات التواصل أنباء غير مؤكدة عن ذلك.

وتداول ناشطون وحسابات إخبارية، أنباءً غير مؤكدة عن أنّ وليد المعلم أقدم على الإنتحار بإطلاق النار على نفسه، حيث قتل برصاصتين في رأسه وثالثة أصابته في صدره.

وأعلن التلفزيون الرسمي السوري ووكالة الأنباء السورية، صباح الإثنين، وفاة وليد المعلم عن عمر ناهز 79 عاما دون ذكر السبب .

يُشار إلى أن المعلم عُين وزيراً للخارجية في عام 2006، وشغل أيضاً منصب نائب رئيس الوزراء.

وبعد احتجاجات 2011 كثّف المعلم من هجومه على الدول الغربية، واتهم واشنطن والغرب بتأجيج الاضطرابات في بلاده. كما وصف المعارضة المسلحة بـ”الإرهابيين”، مؤيداً حرب الأسد ضد المعارضة، والتي أودت بحياة مئات الآلاف ودفع ملايين من الناس إلى اللجوء إلى دول أخرى.

واشتهر المعلم في عام 2011 بمقولة “سننسى أن أوروبا على الخارطة”، وذلك عندما كانت دول أوروبية تنتقد الأسد بسبب تعامله العنيف مع المحتجين. وبعد فرضها مجموعة من العقوبات طالت الأسد وجيشه.

كذلك كان المعلم من أشد المدافعين عن الأسد عقب “مجزرة الكيماوي” التي وقعت في عام 2013. عندما قصف النظام مناطق في ريف دمشق بالغازات السامة، وقالت المعارضة إن الهجوم أودى بحياة نحو 1500 شخص.

شاهد أيضا: “شاهد” أول لقاء بين سفير سلطنة عمان في سوريا وبشار الأسد

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. الرقيم يقول

    هل هذا غباء أم جبا الإخوان على اسذاجة حتى في ق اءة الأخبار والأحداث هل من المعقول للبشر أن يطلق على رأسه رصاصتين ثم وهو بكامل قوته الثمانينية أن يطلق على صدره ماهذا الغباء المزمن في نشرات فطر والإخوان

  2. عربي حر يقول

    الكذبة يجب أن تكون مقنعة بعض الشيء، الانتحار يتم برصاصة واحدة في الرأس، أما القول بثلاث رصاصات في الرأس والصدر فهذا هراء

  3. محمد يقول

    يا سبحان الله هذا الهراء والسذاجة والكذب التي يتسم بها ما يسمون الاخوان المسلمين وهم بعيدين كل البعد عن الاسلام والاسلام منهم برئ

  4. Holy D يقول

    قصة انه مات انتحار عبارة عن سخرية من النظام لانه اعلن سابقاّ ان غازي كنعان وزير الداخلية السابق انتحر بطلقتين في الرأس ..والقصة معروفة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.