ابن سلمان “يفش غله” في الإخوان بعد فوز بايدن وهذا ما جاء ببيان عاجل لأكبر هيئة دينية بالسعودية

0

شنت هيئة كبار العلماء في بيان مفاجئ لها اليوم، الثلاثاء، هجوما عنيفا على جماعة .

 

ودون مقدمات أو ذكر سبب الهجوم زعمت الهيئة السعودية في بيانها أن جماعة المسلمين “جماعة إرهابية لا تمثل منهج الإسلام”، محذرة من الانتماء إليها او التعاطف معها.

 

وقالت هيئة كبار العلماء وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية “واس” إن جماعة الإخوان المسلمين “لا تمثل منهج الإسلام، وإنما تتبع أهدافها الحزبية المخالفة لهدي ديننا الحنيف، وتتستر بالدين وتمارس ما يخالفه من الفرقة وإثارة الفتنة والعنف والإرهاب”، حسب زعمها.

 

وتابع البيان المثير للجدل:” أن كل ما يؤثر على وحدة الصف حول ولاة أمور المسلمين من بث شبه وأفكار، أو تأسيس جماعات ذات بيعة وتنظيم. أو غير ذلك، فهو محرم بدلالة الكتاب والسنة. وفي طليعة هذه الجماعات التي نحذر منها جماعة الإخوان المسلمين. فهي جماعة منحرفة، قائمة على منازعة ولاة الأمر والخروج على الحكام، وإثارة الفتن في الدول، وزعزعة التعايش في الوطن الواحد، ووصف المجتمعات الإسلامية بالجاهلية”

 

وتابعت هيئة كبار العلماء بالمملكة هجومها على الجماعة، والذي يبدو أنه بسبب خطاب الإخوان المؤيد لبايدن والمهنئ بفوزه:”ومنذ تأسيس هذه الجماعة لم يظهر منها عناية بالعقيدة الإسلامية، ولا بعلوم الكتاب والسنة، وإنما غايتها الوصول إلى الحكم، ومن ثم كان تاريخ هذه الجماعة مليئاً بالشرور والفتن، ومن رَحِمها خرجت جماعاتٌ إرهابية متطرفة عاثت في البلاد والعباد فساداً مما هو معلوم ومشاهد من جرائم العنف والإرهاب حول العالم.”

اقرأ أيضا: بمشاركة حاخامات وقساوسة.. ابن سلمان فتحها على الغربي بعدما اعتقل العلماء والدعاة وهذا ما استضافه بالمملكة!  

تهنئة الإخوان المسلمين بفوز بايدن

وكانت جماعة “الإخوان المسلمين” قد أصدرت بيانا بخصوص فوز المرشح الديمقراطي
على الرئيس الجمهوري دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

 

وثمنت الجماعة في البيان الصادر عن نائب مرشدها العام إبراهيم منير، العملية الانتخابية في الولايات المتحدة. مشيرة إلى أن انتصار بايدن هو “الفوز الذي يبرهن على أن الشعب الأمريكي ما زال قادرا على فرض إرادته”.

 

وتمنت الجماعة لبايدن والشعب الأمريكي وشعوب العام أجمع “دوام العيش الكريم
في ظل مبادئ الحرية والعدالة والديمقراطية واحترام حقوق الإنسان.

 

وتوجهت إلى الإدارة الأمريكية الجديدة بنداء ينص على أن “الأوان قد آن لمراجعة سياسات دعم ومساندة الدكتاتوريات. وما ترتكبه الأنظمة المستبدة حول العالم من جرائم وانتهاكات في حق الشعوب”.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.