“شاهد” مصرية “وقحة” تهدد الكويتيين: لو طلب السيسي منا الهجوم عليكم لن نكتفي بقطع لسانكم فقط!

3

هاجمت ناشطة مصرية، الشعب الكويتي بوابل من الشتائم الخارجة بسبب حادثة الاعتداء على الطبيبة المصرية في مستوصف الرقة بالكويت.

 

وقالت الناشطة التي تُدعى إيمي حافظ بفيديو نشرته عبر “تيك توك” ورصدته “وطن”: “ياعرة، يا زبالة، يا واطي، رغم بترولك معفن، لو لم تكن معفن لما أغرقت نفسك بالمسك والعطور، لأن طريقة أكلكم من الأساس زبالة”. حسب قولها.

 

وخصصت إيمي المواطن الكويتي المعتدي على الطبيبة، وقالت: “ليس جميعكم، إنما الواطي الحقير الذي مد يده على الطبيبة المصرية وقطع لسانها، أنا على يقين أن الرئيس السيسي سيعيد لها حقها وسيتدخل شخصياً”.

 

واستمرت إيمي بوقاحتها، وتمادت بالتعميم على الشعب الكويتي في محاولة لتأجيج الفتنة مرة أخرى بين الشعبين، وقالت: “أريد أن أذكركم بشيء، أنتم حارة في ، لو السيسي قال لنا اذهبوا وانطلقوا إلى هذه الحارة، لن نكتفي بقطع لسانكم فقط، بل سنقطع أشياءً كثيرة”.

 

وختمت إيمي الفيديو بحركة بذيئة خارجة، تحمل الكثير من الإهانة للشعب الكويتي.

 

وسخر المغردون الكويتيون من تهديدها بالرئيس المصري، ، وذكروها بموقف بلادها من حادثة الاعتداء على الطبيبة، كما ردوا على اتهامها لهم بأن رائحتهم كريهة بأن المسك سنة عن الرسول، بينما رائحة المصريين تفوح بالفسيخ والسمك المُعتق حسب تعبيرهم.

 

 

هذا وقد قالت وزيرة الهجرة المصرية نبيلة مكرم عن قضية الاعتداء على الطبيبة المصرية، إنها مجرد شائعات، على الرغم من أن وزارة القوى العاملة المصرية نشرت التفاصيل.

 

وكانت وزارة القوى العاملة قالت في منشور على صفحتها الرسمية بـ”فيسبوك” إن الطبيبة المصرية (ل. ر. م. ع) تعرضت لحادثة اعتداء بالسب والضرب من أحد المواطنين الكويتيين، بمقر عملها بمستوصف مبارك الكبير الشرقي في الكويت.

 

وفى تقريره لوزير القوى العاملة، أوضح الملحق العمالي في الكويت أحمد إبراهيم أنه قام بالتواصل مع الطبيبة التي تعمل طبيبة أسرة بمستوصف مبارك الكبير الشرقي منذ  عام 2010.

 

وحكت الطبيبة أنها تعرضت لحادثة الاعتداء بالسب والضرب أثناء الكشف على “أُذُن” أحد المواطنين بمستوصف الرقة محل دوامها يوم الجمعة. حيث احتجزها المواطن بغرفة الكشف الخالية من الكاميرات وانهال عليها بالضرب والسب، وأصابها بكدمات وقطع جزءٍ من اللسان.

 

وأضاف الملحق العمالي قائلا إن الطبيبة بعد ذلك قامت بالاتصال بزوجها وانتقلا إلى مخفر شرطة الرقة. وتم تحرير محضر رسمي بعد أن حصلا على تقرير طبي من مستشفى عيدان بالإصابات.

 

لكن تصريحات نبيلة مكرم بشأن الواقعة ووصفها بأنها (شائعات) رغم نشرها من قبل وزارة القوى العاملة، أثار جدلا كبيرا بشأن تضارب الروايات الرسمية المصرية.

 

و علّقت الوزيرة نبيلة مكرم على منشور يحكي قصة الاعتداء على الطبيبة قائلة إنه حدث فعلا مشاجرة دون تعد على المواطنة المصرية. وأنها بخير ولا صحة لما يتم تداوله على مواقع التواصل لتضليل الرأي العام.

 

وأضافت أن “الحادث فردي” وتابعت “زهقنا من الاشاعات والتضليل”.

اقرأ أيضا: هكذا عاقبت الكويت وافداً مصرياً تجرّأ واخترق حساب وكالة الأنباء الكويتية ونشر خبراً كاذباً أدخل البلاد في أزمة!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. عبد الحفيظ عبدالعزيز يقول

    بعد التطبيع سوف تقوم اسرائيل ببث الفتنه بين الشعوب العربيه حتى تحتاح كل دوله عربيه الى حمايه اسرائيل من جيرانها العرب

  2. محمد فاضل يقول

    الفتنة حاصلة ما دام الخبيث ابن زايد ف الوجود، ،،،،،أما بالنسبة الوقحة المصرية نقول ،،،لولا الخليج كنتم،وكلهم بعضكم،،،أما بالنسبة المجرم سيسي ،،خساتي وخساء سيسي بتاعك، أن يمس شعرة من الحبيبة الكويت ،،انتي تطبلين، الزنديق، ،،

  3. انتصار يقول

    محدش يرد على الحشرات وبنات الزنا المعفنه إللى جايه من وراء الجاموسة ..السييي بتاعك ده متخصص بفشخ👌 ونفخ للمصريات والمصريين فقط …بفكرك بس 😆😆😆😆😆

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.