“الدخول للأقصى يكون من بوابة أصحاب الحق”.. “شاهد” رئيس الوزراء الفلسطيني “يمسح الأرض” بكرامة عيال زايد وهذا ما قاله على الملأ

0

وجه الفلسطيني، ، انتقاداً حاداً لزيارة وفود عربية للمسجد الأقصى في مدينة القدس عبر بوابة الاحتلال الإسرائيلي وبحماية من شرطته العسكرية، وذلك بعد ساعات من انتشار فيديو لوفد إماراتي قام بالدخول للمسجد الأقصى.

 

هذا الوفد هو الثاني من نوعه الذي يزور عبر مع الاحتلال الإسرائيلي، ويقوم بالدخول لساحات الحرم القدسي عبر بوابات الاحتلال وبحماية الجيش الإسرائيلي.

 

انتقاد فلسطيني للزيارة

وقال محمد اشتية، في مستهل الجلسة الأسبوعية للحكومة الفلسطينية: “المسجد الأقصى المبارك يدخله الناس من بوابة أصحابه، وليس من بوابة الاحتلال، من المحزن أن تدخل بعض الوفود العربية من البوابة الإسرائيلية، بينما يُمنع المصلون من الدخول للمسجد لأداء صلواتهم فيه”.

 

في شأن آخر، قال محمد اشتية، وفق فيديو رصدته “وطن“، إن “توقيع اتفاقاً مع يُقدم جائزة مجانية للاحتلال، ويفتح شهيته لقضم المزيد من الأراضي وإقامة المزيد من المباني الاستيطانية، ويضاعف من التحديات التي يواجهها الشعب الفلسطيني للخلاص والتحرر وإقامة دولته المستقلة”.

كلمة رئيس الوزراء في مستهل جلسة مجلس الوزراء 19/10/2020

مستهل جلسة مجلس الوزراء هذا الصباح: *الأقصى المبارك يدخله الناس من بوابة أصحابه وليس من بوابة الاحتلال، من المحزن أن تدخل بعض الوفود العربية من البوابة الاسرائيلية بينما يُمنع المصلون من الدخول للمسجد لأداء صلواتهم فيه*توقيع البحرين أمس اتفاقا مع إسرائيل يقدم جائزة مجانية للاحتلال ويفتح شهيته لقضم المزيد من الأراضي وإقامة المزيد من المباني الاستيطانية، ويضاعف من التحديات التي يوجهها الشعب الفلسطيني للخلاص والتحرر وإقامة دولته المستقلة*نرحب بإعلان خمس دول اوروبية رفضها للتوسع الاستيطاني، ونحثها على الاعتراف بدولة وعاصمتها القدس الذي يشكل ردا عمليا على مواصلة البناء الاستيطاني*نستعد لمواجهة الفصل الثاني من الفايروس، وطالما لم يتوفر اللقاح بعد ليس أمامنا سوى مضاعفة حرصنا على التقيد الصارم بالتدابير الوقائية المتمثلة بارتداء الكمامات والتباعد الجسدي*تعازينا الحارة لعائلة الطفلين جود وكرم زاهدة، اللذين قضيا في حريق شب بمنزلهم في بيت لحم وتمنياتنا بالسلامة لشقيقتهما ووالديهما*يبحث مجلس الوزراء اليوم العديد من الملفات، منها المصادقة على وثيقة إعلان مشروع توليد الطاقة في مكب زهرة الفنجان، والمصادقة على عدة مشاريع في الطاقة المتجدده، ومستلزمات البنية التحتية لسلطة جودة البيئة وتعزيز سيادة القانون، وتعيين نائب لمحافظ سلطة النقد، ومناقشة مشروع جبل قرنطل

Posted by ‎Dr. Mohammad Shtayyeh الدكتور محمد اشتية‎ on Monday, October 19, 2020

 

يذكر أن إسرائيل كانت قد أعلنت، الأحد، أنها وقعت إعلاناً مشتركاً لإقامة كاملة مع البحرين.

 

وهذه الزيارة لاقت صدى في الصحافة الإسرائيلية، فقد علق عليها الصحفي أرئيل كهانا الذي يعمل بصحيفة “يسرائيل هيوم”. وقال إن قدوم الإماراتيين إلى الأقصى “سيساعد إسرائيل في فرض نظامها على الحرم. ويدفعها لتكثيف تواجدها الأمني، بحجة حماية الإماراتيين ومنع الفلسطينيين من المسّ بهم”.

 

كما أوضح أن الإماراتيين قدموا للأقصى بدون الزي الخليجي التقليدي، وذلك حتى لا يتم التعرف عليهم من قبل الفلسطينيين المقدسيين ومهاجمتهم.

 

الزيارة ليست الأولى

وكان وفد خليجي آخر قد زار المسجد الأقصى، الخميس 15 أكتوبر/تشرين الأول، وأدى الصلاة فيه تحت حماية مشددة من جيش الاحتلال الإسرائيلي. وذلك في الوقت الذي يتم فيه منع الفلسطينيين من دخوله والصلاة فيه بداعي “كورونا”.

 

وقالت الصحيفة نفسها إن “الاحتلال يمنع دخول المصلين الفلسطينيين إلى المسجد الأقصى خلال الفترة الأخيرة بذريعة الإجراءات المتخذة لمواجهة وباء كورونا. ويضع شروطاً مشددة بشأن دخول المصلين، فضلاً عن عمليات الاقتحام اليومية والدورية للمسجد”.

 

يذكر أنه وفي 15 سبتمبر/أيلول الماضي، وقعت كل من والبحرين اتفاقين لتطبيع العلاقات مع إسرائيل. خلال احتفال جرى بالبيت الأبيض، بمشاركة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

 

قوبل هذا الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع. حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية “خيانة” من الإمارات وطعنةً في ظهر الشعب الفلسطيني. حيث ترفض القيادة الفلسطينية أي تطبيع للعلاقات بين إسرائيل والدول العربية، قبل إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي المحتلة عام 1967.

اقرأ أيضا: “زُرنا فلسطين بالبنادق” .. كاتب عُماني بارز عن الوفد الإماراتي الذي دنّس الأقصى: “ادّعوا أنهم منّا وهم ليسوا كذلك”

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.