“يمه خوفتني.. دق على الشرطة”.. هذا ما فعلته كويتية “قليلة حياء” على الملأ وأثارت غضب مواطنيها

0

نشرت صحيفة “الأنباء” الكويتية تفاصيل حادثة صادمة حيث أقدمت مواطنة على إهانة، حكومي ورجال الشرطة داخل أحد مراكز التسوق ما دفع السلطات للتدخل وتحرير قضية ضدها.

 

وبحسب الصحيفة المحلية فإن موظفا في البلدية تعرض للإهانة فقط لمجرد الاقدام على مخالفة احد المحلات، التي دخل اليه زبائن دون لتقوم متسوقة بملاحقة موظفي البلدية واهانتهم من قبل مواطنة على مرأى ومسمع بـ «يمه خوفتني.. دق على الشرطة.. لا خايفة منهم ولا من الشرطة».

 

وأكد مصدر أمني نقلت عنه “الأنباء” أن أجهزة الداخلية والبلدية رصدت التزاما لافتا بارتداء الكمامة داخل المجمعات والمحلات التجارية الا ما ندر، مشيرة الى ان شرعوا خلال الايام القليلة الماضية في ملاحقة ومخالفة عمال في محلات وليس مخالفة الزبائن.

 

بداية، قضايا الكمامة بدأت يوم الخمس الماضي حينما انتشر رجال البلدية في عدة اسواق تجارية وداخل احد الاسواق رصد مفتش من بلدية العاصمة سيدتين داخل احد المحلات التي تقع في مجمع راق دون وضع كمامة على الانف.

 

وقال مصدر امني، استنادا الى ملف قضية حملت عنوان اهانة موظف عام برقم 575/2020 جنح الاندلس. فإن مواطنا من مواليد 1985 ويعمل في بلدية رصد سيدتين داخل من دون كمامة. حيث دخل الى المحل وطلب من الموظفة التي تعمل داخل المحل بطاقتها المدنية لسماحها بدخول زبائن دون كمامات.

 

واضاف المبلغ: اخذت البطاقة وانصرفت، وإذ بالسيدتين اللتين كانتا داخل المحل تقومان بملاحقتي وتسألني ليش تاخذ هوية الموظفة. انا كويتية ومالك حق تاخذ هوية الموظفة، واذا تبي تخالف خالفني انا.

 

وتابع المبلغ بالقول: قلت للسيدة لا صالح لك بما افعل، وهذا عملي، وطلبت من زميلي الاتصال بالشرطة. واذ بها تقول: يمه خوفتني، دق على الشرطة، لا خايفة منك ولا من الشرطة.

 

الى ذلك، قال مصدر ان المبلغة ولدى الاتصال بها من قبل رجال الاندلس قالت: شغل يهال، خله يرفع قضية.

شاهد أيضا: “شاهد” كويتية “جاحدة” تُحاكم والدها المريض و”تجرجره” إلى المحاكم إلى أن مات مقهوراً!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.