رئيس الوزراء الأردني تأثر عندما شاهد “ضحية الزرقاء” وهذا ما توعد به المجرمين حتى يكونوا “عبرة” لغيرهم

0

في أول تعليق له على الجريمة المروعة التي وقعت في مدينة الزرقاء وهزت الشارع الأردني، توعد رئيس الوزراء الأردني، بشر الخصاونة، بتطبيق القانون واتخاذ الاجراءات الرادعة بحق المخالفين.

 

وقال الخصاونة، في سلسلة تغريدات رصدتها “وطن“: “بناء على توجيهات سيدي جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه لمتابعة حالة الطفل الذي تعرض لجريمة بشعة في مدينة الزرقاء، قمت مساء اليوم بزيارته في مدينة الحسين الطبية للاطمئنان على صحته والتأكيد على تقديم العناية الطبية الفائقة له”.

 

وأضاف الخصاونة: “أؤكد أن هذه الجريمة هزت وجدان المجتمع الأردني بأكمله وأن التعامل مع هذه الجريمة ومرتكبيها سيتم بكل حزم وفي إطار سيادة القانون واتخاذ أشد العقوبات الرادعة لكل من تسوّل له نفسه ارتكاب مثل هذه الجريمة النكراء”.

 

الجدير ذكره، أن مصدر أمني أردني، قال إن بلاغاً ورد إلى غرفة العمليات يفيد بوجود شخص مبتور اليدين في منطقة الشرق بمحافظة الزرقاء وملقى بالشارع العام.

 

وأوضح المصدر، أن القوات الأمنية هرعت للمكان، وعند الوصول للموقع تبيّن أنه حَدَث يبلغ من العمر 16 عاماً، ويعاني من بتر في يديه الاثنتين، وفقء عينيه الاثنتين على إثر جريمة قتل سابقة في مخيم الزرقاء.

 

وأشارت إلى أنه تم إسعاف الفتى إلى مستشفى الزرقاء الحكومي من قبل الدفاع المدني، وهو في حالة سيئة، فيما بدأت السلطات تحقيقاتها للوقوف على ملابسات القضية وإلقاء القبض على الجاني.

 

أما المجني عليه فقال، وفقاً للناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام الأردنية، إن مجموعة من الأشخاص وعلى إثر جريمة قتل سابقة قام بها أحد أقاربه اعترض مجموعة من الأشخاص طريقه واصطحبوه إلى منطقة خالية من السكان، وقاموا بالاعتداء عليه بالضرب والأدوات الحادة، فيما تم إلقاء القبض على مرتكبي الجريمة.

 

هذا وقد وجه ملك الأردن عبدالله الثاني، المعنيين بتوفير العلاج اللازم للفتى وأمر بإحاطته بالعناية الصحية اللازمة.

 

كما تابع الملك تفاصيل العملية الأمنية الدقيقة التي نفذتها مديرية الامن العام – قيادة الشرطة الخاصة في منطقة شعبية مكتظمة، وقادت إلى القبض على الأشخاص الذين ارتكبوا الجريمة البشعة بحق طفل الزرقاء.

 

وأكد الملك ضرورة اتخاذ أشد الإجراءات القانونية بحق المجرمين الذين يرتكبون جرائم تروع المجتمع، لافتا إلى أهمية أن ينعم المواطنون بالأمن والاستقرار.

شاهد أيضا: “حردت” شقيقته من زوجها فأفرغ مسدساً في جسده.. “شاهد” الأمن الأردني يكشف مفاجأة حول فيديو الجريمة المُرعب!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More