ضابط كويتي خان القسم وأدخل شحنة خمور إلى البلاد.. هكذا جعلته المحكمة “عبرة” لكل من يوسوس له الشيطان!

0

حكمت السلطات الكويتية على ضابط في المباحث، بالسجن عشرة أعوام مع الشغل والنفاذ، وذلك بتهمة المتاجرة بالخمور وإيهام جهات التحقيق بوقائع مزورة متعلقة بالقضية.

 

ونقلت صحيفة “القبس” الكويتية عن مصدر مُطلع، أن اكتشاف أمر الضابط جاء بعدما طلب من اثنين من رجال المباحث إجراء تحريات بشأن إدخال شحنة خمور إلى البلاد اتهم فيها شخصان.

 

وأبلغ الضابط المتهم رجال المباحث المكلفين بإجراء التحريات عن متهمين اثنين زعم أنهما أدخلا شحنة الخمور إلى البلاد، وأوهم المباحث أنه استدل على المتهمين من مصادره السرية.

 

وبعد إحالة القضية إلى المحكمة، ثارت شكوك المحكمة بشأن المتهمين المحالين إليها وبأن هناك متهمين آخرين في القضية، فأُعيدت القضية إلى النيابة العامة للتحقيق مرة أخرى.

 

وتبين خلال التحقيقات الجديدة أن الضابط هو صاحب شحنة الخمور وبعلم مصادره السرية التي زعم أنها دلته على المتهمين، ليصدر الحكم القضائي بالسجن ضده وضد مصادره السرية.

 

وأشار المصدر إلى أن رجال المباحث الذين أجروا التحريات أول مرة بناء على أوامر الضابط وقعوا ضحيتين لحسن النية وانصياعهم لأوامر مسؤولهما.

 

الجدير بالذكر أن القانون الكويتي، يمنع في المادة 206 من القانون 46 لعام 1964، جلب واستيراد وترويج المواد المُسْكِرة، وتعاطيها في الأماكن العامة، أما العقوبات فتتراوح بين الحبس والغرامة، وفي الحالتين تعتبر الجرائم المتعلقة بالخمور جُنَحًا، كما أن الخروج في مكان عام في وضع سُكْر بيِّن في الكويت يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون.

شاهد أيضا: “شاهد” كويتيون تركوا الحداد على روح صباح الأحمد ومسكوا في تسريحة شعر نجل مستشار سابق في مجلس الأمة!

 

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More