وزير الجيش الإسرائيلي “التافه” يستقوي على عوائل شهداء فلسطين الذين مرغوا أنف جنوده بالتراب وهذا ما قرره 

0

يبدو أن وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس الذي لقنته المقاومة الفلسطينية في الحرب الأخيرة درساً قاسياً. قد أخذ جرعة قوة من سفهاء العرب المطبعين الذين دفعوا بأذنابهم للقاءه مؤخراً في لقاء إعلامي أثار موجة غضب واسعة. حتى استقوى على عوائل الشهداء وقرر ملاحقتهم بحجة أنهم يتلقون أموالاً من السلطة الفلسطينية وحركة حماس.

 

الوزير الإسرائيلي “التافه”، وقع اليوم الثلاثاء. على أربعة أوامر لاحتجاز أموال تابعة لأهالي أسرى وشهداء فلسطينيين بدعوى تلقيهم هذه الأموال عبر تحويلات من قبل السلطة الفلسطينية وحركة حماس.

 

وفي بيان صادر عن مكتب الوزير “العرة”. جاء فيه أن (أوامر احتجاز هذه الأموال والتي تقدر بمئات آلاف الشواقل (الدولار الأمريكي يساوي نحو 3.41 شيقل إسرائيلي). يأتي في سياق العمل ضد عناصر إرهابية تم تصنيفها من خلال وحدة مكافحة الإرهاب في وزارة الدفاع بالتعاون مع جهاز الأمن العام (شاباك) وهيئة الأمن القومي ووزارة الخارجية الإسرائيلية). حسب قوله.

 

وذكر بيان وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس بأن “أحد الحسابات المالية الذي تم احتجازه يعود لوالدة الشهيد الفلسطيني عبد الرحمن الشلودي من مدينة القدس. والذي قتل عام 2014 بنيران حارس أمن إسرائيلي عقب تنفيذه عملية دهس لإسرائيليين. وقد تم مصادرة ما يقدر بـ 54 ألف دولار من حساب والدته إيناس الشلودي”.

 

وكان وزير الجيش الإسرائيلي السابق، نفتالي بينيت قد أصدر، مطلع العام الجاري. قرارا هو الثاني من نوعه في غضون أسبوع، يقضي بحجز أموال 32 أسيرا فلسطينيا ممن يحملون الهوية الإسرائيلية.

شاهد أيضا: “شاهد” وزير الجيش الإسرائيلي “قاتل الفلسطينيين” يجتمع بـ منبطحين خليجيين ويشكر ابن سلمان وابن زايد

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More