لقطع الطريق على القاتل دحلان وابن زايد.. فتح وحماس تفاجئان العالم بقرار سيجلط صهاينة العرب

0

فيما اعتبره محللون خطوة متعمدة لقطع الطريق على القيادي الفلسطيني الهارب ومشغله ولي عهد أبوظبي، قال عضو اللجنتين المركزية لحركة والتنفيذية لمنظمة التحرير، ، إن “حركتي فتح و توافقتا على إجراء انتخابات عامة قريبا.

 

وجاء ذلك في تصريحات حديثة لـ”الأحمد”  الخميس، لوكالة “الأناضول” التركية.

 

ويأتي ذلك في ظل تسريبات عن أجواء “إيجابية” تجلّت في حوارات وفدي الحركتين في .

 

ويُتوقع ظُهر اليوم، أن تخرج الحركتان ببيان صحفي، يتناول المستجدات على الساحة الفلسطينية وأبرز ما تمخضت عنه حواراتهم إسطنبول.

 

من جانبه نقل موقع “عربي21” عن مصدر مطلع توصل حركتي فتح وحماس إلى اتفاق على إجراء انتخابات عامة، وذلك في أعقاب حوار بين الطرفين لإنهاء الانقسام، يجري في إسطنبول التركية.

 

وقال المصدر إن الاتفاق ينص على إجراء انتخابات تشريعية أولا، ثم رئاسية، تتبعها ثالثة للمجلس الوطني، وذلك خلال ستة أشهر، ووفقا للنظام النسبي.

 

وأشار المصدر إلى أن اجتماعا سيعقد للأمناء العاميين للفصائل خلال أسبوع، لإقرار آليات إجراء الانتخابات.

 

وأضاف أن رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، أقر مخرجات الحوار بين الحركتين، والذي عقد الاثنين في القنصلية الفلسطينية بإسطنبول.

 

ويشار إلى أن وفدي الحركتين أجريا مشاورات في تركيا، لمناقشة تطبيق مخرجات اجتماع الأمناء العامين للفصائل الذي انعقد في رام الله وبيروت في شهر أيلول المنصرم.

 

ويترأس وفد حركة فتح  أعضاء من اللجنة التنفيذية بقيادة جبريل الرجوب وروحي فتوح، كما يضم وفد حماس، حسام بدران ونائب رئيس الحركة صالح العاروري.

 

وكان “عباس” طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بدعم الحوارات التي تجرى حاليا بين حركتي فتح وحماس والفصائل الفلسطينية، لتحقيق المصالحة والذهاب للانتخابات.

 

وذكرت الوكالة الفلسطينية الرسمية، أن عباس وضع أردوغان خلال اتصال هاتفي في صورة الحوارات التي تجرى حاليا بين الفصائل الفلسطينية، وفق ما تم الاتفاق عليه في اجتماع الأمناء العامين للفصائل، وإصرار الجميع على وحدة الموقف، بهدف تحقيق المصالحة والذهاب للانتخابات.

 

وطالب عباس بدعم تركيا بهذا الاتجاه، وبتوفير مراقبين من تركيا في إطار المراقبين الدوليين، للمراقبة على الانتخابات.

 

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.