الجمعة, ديسمبر 9, 2022
الرئيسيةالهدهد"سلام، شالوم، بيس".. "شاهد" السعوديون يطبلون لـ"ابن زايد" بعد أن خلع سرواله...

“سلام، شالوم، بيس”.. “شاهد” السعوديون يطبلون لـ”ابن زايد” بعد أن خلع سرواله في البيت الابيض وهذا ما كتبته صحفهم!

- Advertisement -

عبرت أهم الصحف السعودية، اليوم الأربعاء، عن فرحتها باتفاق التطبيع الإماراتي البحريني مع إسرائيل، متجاهلة الموقف الرسمي الذي يطالب بحل عادل للقضية الفلسطينية، الأمر الذي اعتبر تمهيداً للتطبيع السعودي مع تل أبيب.

 

وأظهرت صحيفة “عرب نيوز” السعودية الصادرة بالإنجليزية، احتفاء غير مسبوق باتفاقية التطبيع، إذ عنونت افتتاحيتها بـ”سلام، شالوم، بيس”، مشيرةً إلى أن الاتفاقية الموقعة “تاريخية”.

- Advertisement -

 

بدورها، احتفت صحيفة “عكاظ” بالاتفاقية، ووضعت عنوانا رئيسيا لعدد الثلاثاء “تاريخ للسلام”، حيث أبرزت “عكاظ” تصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي قال فيه إن هذه الاتفاقية تعلن “فجرا جديدا للشرق الأوسط”.

 

- Advertisement -

صحيفة “الرياض” أبرزت تصريح الملك سلمان حول دعم الرياض الثابت للقضية الفلسطينية، إلا أنها احتفت بالاتفاقية في الصفحة الرئيسية من عددها الورقي أيضا.

 

وقالت “الرياض” تحت عنوان “خيار السلام”، إن دوافع البحرين من إبرام الاتفاق هي نفسها التي تحدثت عنها الإمارات، في الإسهام بإيجاد حلّ “للنزاع الفلسطيني-الإسرائيلي، والفوائد المشتركة اقتصادياً وأمنياً وعسكرياً وتكنولوجياً”، بحسب قولها.

 

وتابعت: “الاتفاقية البحرينية-الإسرائيلية، والإماراتية-الإسرائيلية تم إبرامهما في ظروف أمنية صعبة، ليست مع إسرائيل، وإنما مع أطراف إقليمية أخرى مثل النظام الإيراني الذي أصبح بديلاً حقيقياً للجماعات الإرهابية، ومهدداً لدول المنطقة بشكل مستمر، ومن بينها المنامة وأبوظبي”.

 

وبينت أن “هذا الاتفاق من المؤمل أن يأتي استمراراً لجهود الشقيقتين الإمارات والبحرين في ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار والسلام في جميع أنحاء العالم، وأهمية تكثيف الجهود لإنهاء الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي، وتحقيق السلام العادل والشامل، وفقاً لحل الدولتين، وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة”.

 

وزعمت “الرياض” أن “موقف دولة الإمارات ومملكة البحرين تجاه القضية الفلسطينية تاريخي ومشرّف، ولا يمكن التشكيك فيه، وبإمكانهما تطويع هذه العلاقات مع إسرائيل واستثمارها في دفع عملية السلام قدماً، كشريكين موثوق بهما من قبل الطرفين”.

 

صحيفة “الشرق الأوسط” عنونت خبرها الرئيسي بـ”الخليج وإسرائيل.. سقوط الجدار”، وأبرزت تصريح ترامب القائل إن هناك 5 أو 6 دول عربية ستلحق بركب التطبيع.

 

بدورها، زعمت صحيفة “البلاد” أن اتفاقية التطبيع مع الاحتلال “تعزز فرص السلام”، كما نقلت في صفحتها الرئيسية عن سياسيين من البحرين والإمارات قولهم إن اتفاقية التطبيع تعطي مكاسب للفلسطينيين.

 

فيما أبرزت صحيفة “الجزيرة” تصريح ترامب بأن “العداء بين العرب واليهود أكذوبة”، محتفية باتفاقية التطبيع.

 

إلا أن “الجزيرة” عنونت افتتاحيتها بـ”دعم سعودي لحل شامل وعادل للقضية الفلسطينية، والتأكيد على ما يمكن الشعب الفلسطيني من إقامة دولته على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”، وهو ما يخالف اتفاقية التطبيع الإماراتية البحرينية.

 

الجدير ذكره، أن الإمارات والبحرين وقّعتا الثلاثاء اتفاقية للتطبيع الرسمي مع الاحتلال الإسرائيلي، في واشنطن، بحضور كل من وزيري خارجيتها عبد الله بن زايد، وعبد اللطيف الزياني، ورئيس وزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إلى جانب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث