الأقسام: الهدهد

مباحثات يجريها الموساد الإسرائيلي مع مسؤولين بحرينيين لإغوائهم وتحقيق هذا الهدف.. ما موقف سلطنة عُمان؟

كشفت القناة 12 الإسرائيلية في تقرير خطير لها أن رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي يوسي كوهين. يقوم بإجراء مباحثات مع مسئولين بحرينيين، كي تنضم البحرين لركب المطبعين، ودفعها للتوقيع على اتفاق على وتيرة اتفاق الإمارات-إسرائيل.

 

وكان رئيس الموساد “كوهين” بحسب القناة قد أجرى قبل عدة أسابيع مباحثات مع رئيس الوزراء في البحرين “خليفة بن سلمان آل خليفة”.

 

وأشار مراسل القناة الإسرائيلية للشئون العسكرية، “نير دفوري” إلى أنه لا يستبعد أن يتم عرض تزويد البحرين بأسلحة متطورة. على غرار الإمارات، لإقناعها بالانضمام لصفقة تطبيع مع إسرائيل.

 

وبالتوازي مع ذلك، تعمل الولايات المتحدة جاهدة خلال الأسبوع الأخير، لتكثيف ضغوطها على دول خليجية إضافية لتنضم لاتفاقيات التطبيع مع “إسرائيل”. من بينها البحرين وسلطنة عمان، وذلك بعد فشل مساعي

ضم السعودية رسمياً لمثل هذه الاتفاقيات. وخصوصاً عقب الاتصال الهاتفي بين العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز والرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

 

ووفق القناة الإسرائيلية ذاتها، فإن عديد من المصادر داخل “إسرائيل” تعتقد بأن انضمام البحرين أو سلطنة عمان ربما يكون بعد التوقيع الرسمي على الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل. والذي من المرجح أن يتم خلال الأسبوع المقبل.

 

وذكرت بعض التقارير الإسرائيلية أن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو معني بأن يتم التوقيع في 13 سبتمبر/أيلول. وهو نفس موعد توقيع اتفاق أوسلو مع منظمة التحرير الفلسطينية عام 1993.

 

اقرأ أيضا: مسؤول سابق في الموساد يكشف كيف بدأت العلاقات مع الإمارات وصولاً على التطبيع

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*

The field is required.

This website uses cookies.