اعتقال ضابطين كويتيين يعملان بمراكز حساسة قبل تنفيذهما عملية سرية

فجرت صحيفةالقبسالكويتية مفاجأة خطيرة ضمن قضايا الفساد التي ظهرت مؤخرا. بكشفها أن الأجهزة الأمنية الكويتية ألقت القبض اليوم على ضابطين يعملان بمراكز حساسة في البلاد بتهمة خيانة الوطن واستهداف الامن القومي.

الصحيفة المحلية نقلت عن مصدر أمني، نبأ إلقاء القبض على الضابطين. وإحباط ما تم وصفه بمؤامرة خطيرة تستهدف الامن القومي في البلاد من خلال شبكة واسعة تضم شخصيات بارزة تتعاون مع هذين الضابطين.

وقال المصدر الأمني

”إن النيابة العامة باشرت التحقيقات مع الضابطين بتهمة خيانة الوطن والأمانة الوظيفية بعد أن قاما بسرقة مستندات وتسجيلات سرية تتعلق بالامن القومي للكويت عام 2019. وسرباها خارج البلاد“.

وأشار المصدر إلى ”أن الضابطين يعملان ضمن شبكة واسعة تضم عسكريين، ونوابا ومتنفذين. فضلا عن رصد تواصل بينهم وبين أطراف في لندن لم يذكر تفاصيل عنها“.

وتشهد الكويت منذ عدة أشهر حالة من الاستنفار عقب الكشف عن عدة قضايا فساد وغسيل أموال دفعة واحدة في فترة زمنية قصيرة منها قضايا عابرة للحدود. ومن ضمن المتهمين ببعضها شخصيات بارزة وشيوخ من الأسرة الحاكمة.

ومن ضمن القضايا ما عُرف بـ“تسجيلات أمن الدولة“ التي تم تسريبها مؤخرا. والتي تضمنت اتهامات لضباط وقيادات أمنية بالتجسس على حسابات مواطنين ونواب. والتواطؤ مع متهمين بقضية ”الصندوق السيادي الماليزي”.

اقرأ أيضا:
فضيحة فساد جديدة بالكويت بختم مسؤولين كبار.. أيادي “الحيتان” وصلت لوزارة الصحة وتفاصيل خطيرة

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث