AlexaMetrics جمال ريان يفضح مخطط ابن زايد والسيسي "الخبيث" ضد فلسطين ويوجه لهما هذه النصيحة.. | وطن يغرد خارج السرب
جمال ريان

جمال ريان يفضح مخطط ابن زايد والسيسي “الخبيث” ضد فلسطين ويوجه لهما هذه النصيحة ومعهما ابن سلمان

طالب الإعلامي الفلسطيني والمذيع البارز بقناة “الجزيرة” جمال ريان ، دولة الإمارات والدول التي “تفكر بالتطبيع” مع الكيان الإسرائيلي، أن تعيد حساباتها جيداً وأن تقرأ ما جاء في البيان الختامي الذي صدر عن اجتماع الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية.

 

“ريان” وفي تغريدة عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها “وطن” دون ما نصه:

” أتمنى على الإمارات والدول التي تفكر بالتطبيع مع إسرائيل قبل الحل أن تقرأ جيدا ما جاء في البيان الختامي الصادر عن الاجتماع الختامي للأمناء العامين للفصائل الفلسطينية”

 

https://twitter.com/jamalrayyan/status/1302061218748866561

 

وتابع محذرا هذه الدول:”وان تحسب مئة ألف حساب لما ورد فيه من قرارات. نقطة في آخر السطر”.

 

وشن جمال ريان في تغريدات أخرى له هجوما عنيفا على رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي. متهما إياه بالتآمر على القضية الفلسطينية ومحاباة إسرائيل مقابل تثبيت حكمه الانقلابي.

 

https://twitter.com/jamalrayyan/status/1302240427270197250

 

واتهم “ريان” أيضا السيسي وابن زايد وابن سلمان، بأنهم يخططون  لطرد دولة فلسطين من جامعة الدول العربية. وإدخال اسرائيل بدلا منها بصفة مراقب.

 

https://twitter.com/jamalrayyan/status/1302254057843720196

 

وكانت الفصائل الفلسطينية المجتمعة برئاسة محمود عباس، في بيروت ورام الله، أكدت رفضها المطلق لجميع المشاريع الهادفة إلى تصفية قضيتها الوطنية، وتجاوز حقوقها المشروعة.

 

وعبر المجتمعون في بيانهم الختامي عن إدانة كل مظاهر التطبيع مع الاحتلال، معتبرين ذلك طعنةً في ظهر الشعب الفلسطيني والأمتين العربية والإسلامية.

 

ودعت  القيادة الفلسطينية الشعب العربي والإسلامي وأحرار العالم للتصدي بكل ما أوتوا من قوة لهذه المخططات، فيما ناقش اجتماع الأمناء العامين قواعد الاشتباك مع الاحتلال، بما في ذلك تفعيل العاملين الإقليمي والدولي لمواجهة تلك المخططات، وتوافقوا أيضاً على وسائل وآليات النضال لمواجهة الاحتلال على الأرض الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك ما كفلته المواثيق الدولية من حق الشعوب في مقاومة الاحتلال.

 

وجدد المجتمعون تأكيدهم على حق الشعب الفلسطيني في ممارسة الأساليب النضالية المشروعة كافة. وفي هذه المرحلة “نتوافق على تطوير وتفعيل المقاومة الشعبية كخيار أنسب للمرحلة، دفاعاً عن حقوقنا المشروعة لمواجهة الاحتلال”.

 

وقال البيان الختامي إنه “من أجل تحقيق أهدافنا الإستراتيجية لإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة. يتوجب علينا الإسراع في إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة والشراكة الوطنية، وفي هذا السياق، وكشعب واحد وموحد، نعيش في وطنٍ حرٍ واحد. توافقنا على ضرورة أن نعيش في ظل نظام سياسي ديمقراطي واحد، وسلطة واحدة، وقانون واحد، في إطار من التعددية السياسية والفكرية. وترسيخ مبدأ التداول السلمي للسلطة من خلال الانتخابات الحرة والنزيهة. وفق التمثيل النسبي الكامل في دولةٍ وفق المعايير الدولية”.

 

وشدد المجتمعون أيضا على إقامة الدولة الفلسطينية على كامل الأرض الفلسطينية المحتلة وعاصمتها القدس. مؤكدين بأنه لا دولة في غزة، ولا دولة بدون غزة.

 

وأعلنت الفصائل الفلسطينية عقب اجتماعها تشكيل لجنة من شخصيات وطنية وازنة، تحظى بثقة الجميع. تقدم رؤية إستراتيجية لتحقيق إنهاء الانقسام والمصالحة والشراكة في إطار م. ت. ف الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، خلال مدة لا تتجاوز خمسة أسابيع. لتقديم توصياتها للجلسة المرتقبة للمجلس المركزي الفلسطيني.

 

كما تم التوافق  خلال الاجتماع على تشكيل لجنة وطنية موحدة لقيادة المقاومة الشعبية الشاملة. على أن توفر اللجنة التنفيذية لها جميع الاحتياجات اللازمة لاستمرارها.

اقرأ أيضا: تقرير يكشف ماذا فعل الملك سلمان بعد أيام قليلة من اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل

 

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. السيسي يُمثل ذبابة التسي تسي التي تصيب فاكهة البرتقال والتفاح، فهو كثمرة الحنظل المرة، المغروسة في وسط الأمة الإسلامية، أتظن أن ترامب والصهاينة يتفعوك ينفعك، وما أنت بالنسبة لهم إلا زواج متعة، سيتخلون عنك بعد أن يضعوا شهوتهم فيك.

  2. بالعامي مالت عليكم راح الوقت اللي نتاثر بخزعبلاتكم من الان نحن احرار نعمل ما نشاء. طز فيكم وفي كثيتكم الان عرفنا من هو عدونا ومن هو صديقنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *