أخرجه أولياء الدم من السجن بالواسطة.. “شاهد” أغرب عملية إعدام لشاب يمني فوق قبور من قتلهم!

0

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لأغرب عملية قصاص شهدتها اليمن، حين قامت أسرة بإعدام شاب فوق قبور من قتلهم، بعد إخراجه من السجن.

 

ويظهر بالفيديو المتداول الذي رصدته “وطن“، لحظة اقتياد المواطن عبدالله صالح زيعور، إلى قبري نبيل أحمد الجوفي وابن عمه. اللذان قتلهما قبل شهرين، ثم قاموا بإطلاق الرصاص عليه واردوه قتيلاً في الحال وسط جمع كبير من العائلة.

 

وذكرت وسائل إعلام محلية أن عائلة الجوفي أقدمت على قتل غريمها بعد اتفاقهم على التحكيم في قيفة رداع بمحافظة البيضاء.

 

وبعد شهرين من الوساطات والتحقيقات اتفقت العائلتان على إخراج القاتل من السجن عبر الشيخ سيف تام الأحمدي وإرساله مع وساطة كتحكيم قبلي لآل الجوفي. ومعهم “مهجم” (ثور ومبلغ من المال) إلى أولياء الدم ليحكموا عليه أو يعفوا عنه.

 

وبينما ينتهي التحكيم القبلي عادةً كما هي الأعراف، بالعفو والصلح أو الدية أو أن يترك في أمن الدولة لتأخذ الأمور مسارها القانوني حال رفض العفو. قرر ذوي الدم (آل الجوفي) أخذ حقهم بيدهم وأعدموا القاتل بنفسهم.

 

وذكر موقع “المصدر أونلاين”، الإخباري المحلي، عن مقربين من عائلة عبدالله زيعور، أنه يعاني من أمراض نفسية. وقد أقدم على قتل الشاب نبيل أحمد الجوفي داخل أحد مساجد مدينة رداع. بالإضافة إلى قتله شخصا آخر من قبيلة “آل الجوف” أثناء مطاردته في الوقت ذاته، قبل أن يتم القبض عليه في نفس الليلة من قبل الجهات الأمنية في مدينة رداع.

قبور

ولاقى هذا التصرف استهجان واسع من قبل المواطنين الذين لم يعهدوا مثل هذا التصرف. واعتادوا من أهل الدم إما العفو أو ترك الجاني في السجن ليسري عليه القانون وتأخذ العدالة مجراها ويتم إعدامه بحكم قاض ومن جهة رسمية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More