كاتب فلسطيني: لا تستغربوا اعتذار سهى عرفات لأبناء زايد.. ابحثوا عن دحلان!

1

هاجم الكاتب الفلسطيني ، رئيس تحرير صحيفة (وطن)، أرملة الرئيس الفلسطيني الراحل ، عقب اعتذارها المثير للجدل للإماراتيين بعد حرق علمهم، وصور ولي عهد أبو ظبي من قبل احتجاجا على اتفاقية مع الاحتلال.

 

وقال “مهداوي” في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) مستنكرا موقف أرملة عرفات المخزي:”#سهي_عرفات تعتذر للإمارات بسبب حرق علمها والإساءة لرموزه.”

 

 

وتابع متسائلا:”الأولى قد نفهمها فالعلم رمز بلد عربي حتى وان تصهين حكامه، لكن من هم الرموز الذين تعتذر منهم؟ #شيطان_العرب #محمد_بن_زايد حليف الصهاينة؟”

 

واختتم الكاتب الفلسطيني مشيرا إلى علاقة بين سهى عرفات، ومستشار ولي عهد القيادي الفلسطيني الهارب :”في نظر سهى ان ما فعلته الإمارات وجهة نظر ولا عجب إذا عرفنا ان #محمد_دحلان من ينفق عليها”

 

وفي سياق آخر اعتبر نظام المهداوي أن محمد بن زايد لم يكن يقدر أن يجاهر بإعلان تحالفه مع الصهاينة كما فعل قبل أسبوع، لو لم يجهض ثورات وليبيا واليمن والسودان.

 

 

وشدد في تغريدته على أن الثورات المضادة من تدبير الصهاينة الذين أرعبتهم دول حرة تنتخب رئيسها، مضيفا “والوسيط ضابطهم الجاسوس #محمد_دحلان والمنفذ والممول بن زايد.”

 

ويشار إلى أنه، أمس الجمعة، وعبر حساب منسوب لها في موقع “أنستغرام”، كتبت سهى عرفات: “أريد أن اعتذر باسم الشرفاء من الشعب الفلسطيني إلى الشعب الإماراتي وقيادته، عن تدنيس وحرق علم الإمارات في القدس وفلسطين، وعن شتم رموز دولة الإمارات الحبيبة”.

 

وأضافت: “هذا ليس من شيمنا وأخلاقنا ولا عاداتنا ولا تقاليدنا. الاختلاف بالرأي لا يفسد للود قضية”.

 

سهى عرفات التي تجاهلت أي تعليق عن اتفاقية التطبيع، قالت أيضا: “على أجيالنا أن تقرأ التاريخ جيدا، لتعرف كيف كانت الإمارات ماضيا وحاضرا تدعم الشعب الفلسطيني والقضية، ولحد الآن”.

 

وتابعت مكررة اعتذارها لعيال زايد و”شيطان العرب” محمد بن زايد ـ كما يصفه ناشطون ـ : “أعتذر لشعب وقيادة الإمارات عن أي ضرر صدر من أي فلسطيني لهذا الشعب المعطاء اللطيف الذي استقبلنا دائما بكل ترحاب”

 

كما قدمت اعتذارها لوالدة ابن زايد:”وأعتذر من أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (والدة محمد بن زايد) عن هذه التصرفات غير المسؤولة”.

 

بدورها، احتفت وسائل الإعلام الكبرى بالإمارات، بمنشور سهى عرفات، ونشرت صحف “الإمارات اليوم”، و”الاتحاد”، وموقع “علوم الدار”، تصريحات سهى عرفات، كما قامت بنشر مقتطفات منها عبر “تويتر”.

 

وكانت اتفاقية الإمارات مع الاحتلال الإسرائيلي أغضبت الفلسطينيين قيادة وشعبا، وقامت السلطة بسحب سفيرها من أبو ظبي.

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. الثورة للأحرار يقول

    لعرب كلهم يتاجرون بالقضية الفلسطينية كلهم سواء العلمانيين أو الإشتراكيين أو الإسلاميين، كلهم سرقو أموال الإعانات التي ترسلها السعودية والإمارات والنرويج وجميع الأحزاب الفلسطينية لصوص الإعانات ومن بينهم حماس تجار الدين وتتحالف مع من يدفع أكثر.الله ينتقم منكم يا منافقين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.