الأقسام: الهدهد

“شاهد” رجل الدين المسيحي إيمانويل مسلم يقرأ القرآن الكريم على “الشيطان” محمد بن زايد لعله يرتدع

وجه رجل الدين المسيحي “” في مقطع فيديو مصوّر، رسالة عتاب ولوم شديدة اللهجة إلى دولة الإمارات العربية، عقب اتفاق التطبيع مع دولة الاحتلال، وإعلان السلام الشامل معه، يوم الخميس الماضي، في واقعة تسببت بغضب كل العرب والمسلمين.

 

وقال “مسلم” في مقطع الفيديو المتداول على نطاق واسع ورصدته “وطن”: “رسالة من إلى الإمارات، أختنا الحبيبة، علمنا أنك قمتي بالتطبيع والسلام الكامل مع الصهاينة المحتلين لفلسطين”

 

وتابع في هجوم عنيف:” إن كان القرآن الكريم لم يقنعك ولم يردعك عن عقد أحلاف وتطبيع مع اليهود، الذين قال عنهم: “لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود .. فمن يردعك؟!”.

 

وتابع إيمانويل مسلم : “انا أختك أبكي من تصرفكِ، أنتي خنتي عهدك معي، في هذا الصراع الدائر في الشرق الأوسط لماذا يا حبيبتنا لم تقفي على الحياد، وتهتمي بالفلسطينيين بدل الإسرائيليين، تنمية واقتصاداً وعلماً وعملاً”.

 

واستطرد: “بهذه الخطوة نأيتي بنفسك عن المشاركة بتحرير القدس وكل فلسطين، وخسرتي شرف القتال بجانبنا، بل وانبطحتي بذل وإهانة تحت إسرائيل”.

 

وتسبب حديث الاب إيمانويل مسلم بردود أفعال عديدة من قبل المغردين والمتفاعلين عبر مواقع التواصل، الذين أيدوا جوهر حديث الرجل، ووجهوا الانتقادات اللاذعة لدولة الإمارات على تطبيعها وخيانتها للقضية الفلسطينية.

 

ومن التعليقات التي رصدت حول المقطع، حديث أحد المعلقين الذي قال بأن كلام “مسلم” هو مدعاة لهجوم الذباب الالكتروني الإماراتي، الذي لا ينفك عن مهاجمة أي طرف يوجه الانتقاد للإمارات.

 

وكان ولي عهد أبو ظبي أعلن الخميس المنصرم عقده اتفاقية خيانة وتطبيع ثنائي مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، في واقعة اعتبرتها القيادة الفلسطينية جريمة عظيمة وتاريخية بحق الشعب الفلسطيني ونضالاته الممتدة لعقود ضد الاحتلال.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*

The field is required.

This website uses cookies.